GO MOBILE version!
يونيو14201911:47:25 صـشوال101440
التصدي السياسي كالزواج
التصدي السياسي كالزواج
يونيو14201911:47:25 صـشوال101440
منذ: 4 شهور, 7 أيام, 4 ساعات, 9 دقائق, 46 ثانية

 
"من لا يستطيع أن يقوم بواجب الأبوة، لا يحق له أن يتزوج و ينجب أبناء" جان جاك روسو, أديب وفيلسوف روسي.
إنَّ ما مر به عراقنا الحبيب, منذ أكثر من عقدٍ ونصف, وتكالب بعض الشخصيات السياسية على المناصب, أشبه ما يكون بمراهِقٍ همه الزواج, دون أي حسابٍ لمشروع بناء أسرة, فكيف يبني ذلك المحدود التفكير, من الساسة بناء دولة؟
هنالِكَ زواج حقيقي, هدفه تكوين أسرة تخدم المجتمع, بصورة حسنة متكاملة, وهناك آخر يأتي لإثبات السيطرة, خالٍ من الإحساس بالواجبات, الملقاة على الزوج, وهذا الثاني أشبه ما يكون, ببعض المتصدين للمناصب الحكومية والسياسية, لإثبات وجودهم بالبحث عن الجاه والسلطة.
إنَّ التصدي للقيادة يحتاج, إلى مقومات النجاح, وليس حساب أربع سنوات للسيطرة, على مقدرات البلاد وحكم العباد, فالتخطيط والإدارة هما الأساس, لتحقيق الخدمة المرجوة, ممن يتسنم أمور الشعوب, وليس هناك ما ينتقص من الرجولة, أن تتم عملية, مكاشفة الشعب عن الإنجازات وأسباب الإحباط, بل هي قمة العمل المثمر, الذي يثبت به الرجل رجولته.
تتساءلُ الأوساط العراقية بكل شرائحها, عما قامت به الحكومة, من تنفيذٍ برنامجها الحكومي, الذي مضى عليه عدةَ أشهرٍ, لم يلمس المواطن منه شيئاً, ما حدى زعيم تيار الحكمة الوطني, أن يقوم بذكر ذلك, في خطبة عيد الفطر, حيث قال" لقد قدمنا الدعم الكافي للحكومة, وتنازلنا عن استحقاقنا السياسي والانتخابي, من اجل ان تأخذ فرصتها الكاملة, في انجاز ما وعدت به, في عقدها وعهدها, مع الشعب امام مجلس النواب" كما عرج السيد عمار الحكيم, على مشاركة كتلته في الحكومة حيث قال" إنَّ خيار المعارضة السياسية الوطنية, لا زال قائماً, وانما تم تجميده, لإعطاء مزيدٍ من الوقت للتقييم والمراجعة."
الوضوح في طرح المشاريع, وتنفيذها ضمن سقوفٍ معلومة, يجعل العمل ناجحاً مثمراً, ما ينتجُ عنه إعادة ثقة المواطن, بالكتل السياسية التي تقود العراق, أما أن تستمر البلاد, بنفس وتيرة الأزمات, والاِختلافات السياسية, فلا يُفضي إلى راحة المواطن, بل عزوفه عن جميع الأحزاب, وعدم احترامه لكل ما يصرح به, ساسة العراق المتصدين, بل يعتبره تغطية عن الفساد والفشل, في حال عدم محاسبة حقيقية, وإعادة الأموال المسروقة.
إنَّ الوضع الاِقتصادي والسياسي, في خطر كبير, فمعركة التخريب من خلال حرائق المزروعات, بعد تسميم الأسماك, والسلاح المباح غير المسيطر عليه, من قبل الدولة, أمور تحتاج إلى حزم وإرادة قوية, لتُثبت الحكومة صدق أقوالها, التي طُرحَت أمام الشعب, من خلال التصريحات الحكومية.
متى تتم البراءة من السيئين, من أجل الإصلاح وتحقيق الاِستقامة, والعمل على بناء الدولة؟ متى يتم التَخلص من العفن, الذي ملأ مفاصل الدولة, وتحقيق الطهارة الإدارية؟
أسئلة تحتاج لجواب, لتحقيق حلم الشباب, في تكوين وطن يحلمون به, للعيش كأحباب مع حكومتهم.




 

أُضيفت في: 14 يونيو (حزيران) 2019 الموافق 10 شوال 1440
منذ: 4 شهور, 7 أيام, 4 ساعات, 9 دقائق, 46 ثانية
0

التعليقات

147963
أراء وكتاب
إبداعات
عادىعادىشفيق السعيد2019-10-19 07:59:27
في عيادة الأسنان.....الجزء الأولفي عيادة الأسنان.....الجزء الأولآمال الشرابي2019-10-18 21:50:12
الرقص على خريف الزمنالرقص على خريف الزمنإيناس ثابت2019-10-18 12:22:24
اشمعنااشمعناعبدالعزيز المنسوب2019-10-16 22:59:40
شر البشر وحب الناس..شر البشر وحب الناس..بنعيسى احسينات - المغرب2019-10-16 07:21:53
البركة تِسْوَى فلوسالبركة تِسْوَى فلوسعبدالعزيز المنسوب2019-10-15 17:53:14
الأبواق الخونةالأبواق الخونةعبدالعزيز المنسوب2019-10-15 01:41:02
شَعر النهارشَعر النهارمحمد جمعة2019-10-12 18:06:55
أردو الأردوغانىأردو الأردوغانىشفيق السعيد2019-10-12 09:27:17
احتراق سوق سيدي يوسف باكاديراحتراق سوق سيدي يوسف باكاديرطيرا الحنفي2019-10-11 19:22:00
مساحة حرة
لماذا تعطي غرامة على الوزن الزائد في المطارات ؟لماذا تعطي غرامة على الوزن الزائد في المطارات ؟المتنبئ الجوي كرار الغزالي2019-10-13 12:35:03
تحيا مصرتحيا مصرسميرة محمود أبو رقية2019-10-08 22:16:35
النظافة قيمة انسانيةالنظافة قيمة انسانيةجمال المتولى جمعة 2019-10-06 08:29:53
العاصمة الادارية مستقبل مصرالعاصمة الادارية مستقبل مصرشادى وجدي2019-09-26 15:40:48
عبدالفتاح النجار من الرواد الاوائلعبدالفتاح النجار من الرواد الاوائلجمال المتولى جمعة 2019-09-25 21:33:09
معرض عمان الدولى للكتاب 2019معرض عمان الدولى للكتاب 2019هانم داود2019-09-24 18:30:10
من الصف (2)من الصف (2)سعيد مقدم أبو شروق2019-09-23 08:29:12
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر