GO MOBILE version!
يونيو1620192:48:38 مـشوال121440
رأفة بنا أيها الأطباء
رأفة بنا أيها الأطباء
يونيو1620192:48:38 مـشوال121440
منذ: 3 شهور, 28 أيام, 4 ساعات, 44 دقائق, 24 ثانية

 

إن مهنة الطب من المهن العظيمة التى تحظى باحترام واهتمام كافة أطياف المجتمع، لما تقدمه هذه المهنة من رعاية كاملة للجنس البشرى، ويتجلى الاهتمام بها من خلال حرص الاباء والامهات على التحاق أبنائهم وبناتهم بكليات الطب والتخصص فى قسم معين، وينفقون كل ما هو غال ونفيس من أجل توفير كافة سبل الراحة وكذلك توفير كافة الموارد المادية التى تكفى متطلبات أبنائهم من أجل توفير المناخ المناسب لهم للدراسة والاستذكار الجيد – حتى أن الالتحاق بكليات الطب أصبح مصدراً للتفاخر بين العائلات والأسر المصرية وخاصة العائلات والأسر الفقيرة تعويضاً لهم عن حالة الفقر والعوز وفى نفس الوقت أن بأقل الامكانيات تفوق الابن أو الابنة – وصولا إلى المراحل النهائية للدراسة والحصول على بكالوريوس الطب، والتحضير لممارسة مهنة الطب فى التخصصات المختلفة وتمارس مهنة الطب من خلال الالتزام بقانون مزاولة مهنة الطب رقم 415 لسنة 1954 ولائحة آداب المهنة الصادرة بقرار وزير الصحة والسكان رقم 238 لسنة 2003 بتاريخ 5 سبتمبر 2003 والتى تنص فى مادتها الاولى على قسم الاطباء ويتمحور هذا القسم حول صيانة حياة الانسان والحرص على إنقاذها من الهلاك والمرض والآلم وأن يلتزم الطبيب بحفظ كرامة وسر مرضاه، وأن يقوم على رعاية مرضاه الرعاية الكاملة وأن يبذل كل ما فى وسعه من أجل شفائهم ويلتزم أيضاً بالتعاون مع زملائه فى مهنة الطب من أجل خدمة المرضى وتقديم كافة نواحى الرعاية الطبية، هذا ما جسده ابقراط أبو الطب فى قسمه الطبى الاطباء، ويتلاحظ فى وقتنا الحالى حتى مع مبادرات الدولة للكشف عن الامراض غير السارية والقضاء على فيرس سى والسكر والضغط والتى تجوب محافظات الجمهورية وغيرها من المبادرات التى تستهدف الاهتمام بالمواطن وتوفير الرعاية الصحية له دون تحميل المواطن أية مبالغ أو رسوم مالية، نجد اليوم فئة ليست بالقليلة من الاطباء لا تقدم رعاية طبية حقيقية للمرضى المترددين على المستشفيات الخاصة التى يعملون بها ويظهر عدم الاهتمام بتقصيرهم فى الالتزام بالمواعيد المحددة لهم لمقابلة المرضى، لأن تركيزهم الدائم على استقبال الحالات المرضية بعياداتهم الخاصة لأن جوهر الموضوع بالنسبة لهم يتمثل فى الربح المالى الوفير فهم يريدون مع نهاية مواعيد العيادات أن يكونوا حققوا مبلغ مالى محدد ويومى لم يكن يحققوه إذا ما ذهبوا إلى المستشفيات المتعاقدين معها لأن رسوم الكشف فى العيادات هو ضعف رسوم الكشف فى عيادات المستشفيات، حتى أن البعض منهم فى حالة وجود حالات مرضية تتابع أو تذهب للكشف لأول مرة فى المستشفيات يتم الاستفسار من قبل الطبيب المعالج عن عدد الحالات الموجودة بالعيادة من قبل سكرتارية العيادة وما هى عدد حالات التأمين الصحى وما هى عدد حالات الدفع النقدى وكأن المحول من التأمين ليس له الحق فى الكشف والعلاج والتداوى، وهنا يقرر هل يذهب للمستشفى ام أن الموضوع بالنسبة له غير مجزى ومضيعه للوقت والجهد ، فكل هذه التصرفات بعيدة كل البعد عن أصول مهنة الطب وقيمها السامية التى دائما ما تهدف إلى تقديم الطبيب كل ما فى وسعه لحماية ورعاية مرضاه والتعفف عن أية ماديات زائفة لأت صيانة وحماية الحق فى الحياة أولى وأكبر من ملايين الجنيهات، كما أن بعض الاطباء يساومون مرضاهم لمتابعة حالاتهم فى حالة تواجدهم ببعض المستشفيات، وهنا يطلب الطبيب من المريض بغض النظر عن حالته الصحية بالذهاب أولا إلى العيادة الخاصة به لدفع قيمة الكشف وتشخيص الحالة ثم الاتفاق على مبلغ محدد سلفاً من قبل الطبيب فى كل مرة يتابع فيها المريض فى المستشفى، فهذه النماذج من الاطباء ضربوا عرض الحائط بكل أصول مهنة الطب والقسم الذى اقسموه على أنفسهم قبل ممارسة المهنة والذى يحوى معانى وقيم انسانية عظيمة تعزز من الاهتمام وصيانة وحماية الحق فى الحياة البشرية وتخفيف الآم المرضى بقطع النظر عن أهداف وبواعث تهدم هذه القيم الانسانية.
 

أُضيفت في: 16 يونيو (حزيران) 2019 الموافق 12 شوال 1440
منذ: 3 شهور, 28 أيام, 4 ساعات, 44 دقائق, 24 ثانية
0

التعليقات

148008
أراء وكتاب
إبداعات
شَعر النهارشَعر النهارمحمد جمعة2019-10-12 18:06:55
أردو الأردوغانىأردو الأردوغانىشفيق السعيد2019-10-12 09:27:17
احتراق سوق سيدي يوسف باكاديراحتراق سوق سيدي يوسف باكاديرطيرا الحنفي2019-10-11 19:22:00
الجنازة في لباس الفرحالجنازة في لباس الفرحالشاعر / أيمن أمين2019-10-09 12:13:28
لن تتمكّنوالن تتمكّنواعبدالعزيز محمد جاب الله2019-10-08 20:30:12
حان التّعلّم والنجاةحان التّعلّم والنجاةعبدالعزيز محمد جاب الله2019-10-08 19:18:14
بيوت القصديربيوت القصديرفوزية بن حورية2019-10-02 23:23:56
مساحة حرة
تحيا مصرتحيا مصرسميرة محمود أبو رقية2019-10-08 22:16:35
النظافة قيمة انسانيةالنظافة قيمة انسانيةجمال المتولى جمعة 2019-10-06 08:29:53
العاصمة الادارية مستقبل مصرالعاصمة الادارية مستقبل مصرشادى وجدي2019-09-26 15:40:48
عبدالفتاح النجار من الرواد الاوائلعبدالفتاح النجار من الرواد الاوائلجمال المتولى جمعة 2019-09-25 21:33:09
معرض عمان الدولى للكتاب 2019معرض عمان الدولى للكتاب 2019هانم داود2019-09-24 18:30:10
من الصف (2)من الصف (2)سعيد مقدم أبو شروق2019-09-23 08:29:12
موعد مع الحظ ....؟موعد مع الحظ ....؟ناديه شكري 2019-09-17 18:24:06
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر