GO MOBILE version!
يوليو420192:17:50 مـذو القعدة11440
هل ستفوض امريكا إسرائيل لشن الحرب عنها؟
هل ستفوض امريكا إسرائيل لشن الحرب عنها؟
يوليو420192:17:50 مـذو القعدة11440
منذ: 4 شهور, 7 أيام, 22 ساعات, 11 دقائق, 49 ثانية

 
فشلت امريكا دون ادنى شك في شن حرب واسعة في المنطقة تجاه ايران, وقبل الحديث عن بعض اسباب هذا الفشل, علينا الوقوف على الاهداف الامريكية والتي كانت مرسومة لشن مثل هذه الحرب, والتي يمكن الإشارة اليها هنا, كمنع النظام الايراني من تطوير منظومته الهجومية على دول المنطقة, والحصول على مكاسب مادية ضخمة جدا من الدول المعنية في المنطقة, ثم تأمين حدود جغرافية آمنة لدولة اسرائيل المزعومة, في ضوء هذه الاسباب فقد رُسمت الخطة، وحُدّدت الأهداف، من قبل القادة العسكريين بالبنتاغون، وكانت بانتظار الأمر لتوجيه الضربة العسكرية، غير أنّ الرئيس الأميركي دونالد ترامب، جمع كبار مستشاريه، داخل المكتب البيضاوي، وقبل دقائق فقط من ذلك, تم التراجع عن القرار.
الرئيس الأميركي دونالد ترامب تراجع في اللحظة الأخيرة عن ضرب الأهداف الإيرانية، تراجع بُعيد إسقاط طهران طائرة استطلاع أميركية مباشرة, تلك الطائرة التي كانت تُحّلق فوق المياه الدولية, والسؤال هنا ما هي الاسباب التي تقف وراء تراجع الرئيس الأميركي دونالد ترامب عن شن مثل هذه الحرب؟
لعل اهم الاسباب التي حالت دون ان يشن الرئيس الأميركي دونالد ترامب حربا ضد ايران هي: فشل الادارة الامريكية في افغانستان والعراق وسوريا جعلها تعيد حساباتها من جديد, وعدم تحمس الاتحاد الاوروبي للدخول في مثل هذه الحرب, كذلك خطورة الحرب والتي لن تقتصر على ايران وحدها, فقد تحتمل الحرب شمول العديد من الجهات والدول, ثم ان قناعة معظم الدول في ان سياسة ترامب لا تحمل الاستقرار في المنطقة, وانه يقوم بالابتزاز, وانه يتعامل بمبدأ حجم الربح الذي سيجنيه لامريكا.
خطة الرئيس الأميركي دونالد ترامب والتي كانت تقضي بشن حرب واسعة نوعا ما في المنطقة فشلت وتراجع عنها في اللحظات الاخيرة للأسباب سابقة الذكر وغيرها من الاسباب الاخرى, ولإبقاء شيء من ماء الوجه للرئيس الأميركي دونالد ترامب, فقد بات امر تفويض إسرائيل لشن حربا جديدة بدلا عن هذه الحرب اصبح وارد, وهذا التفويض قد يشتمل على ثلاثة سيناريوهات هي, ضربة سريع وخاطفة لإيران, او ضربة سريع وخاطفة لحزب الله في لبنان, او ضربة سريع وخاطفة لحركة حماس في غزة, وهذا التفويض من قبل امريكا لإسرائيل سيعيد القضية الفلسطينية الى ما قبل المربع الاول, وفي جميع الحالات اسرائيل ستكون الخاسرة, لأنه بعد عودة (طائرات) سلاح الجو الاسرائيلي من المهمة الموكلة لها مباشرة, يتوقع ان تتلقى اسرائيل وابل من (الصواريخ) التي لن يعرف عددها ومداها ومساحة دمارها الا الله عز وجل, ...والعبرة هنا لمن اعتبر.

أُضيفت في: 4 يوليو (تموز) 2019 الموافق 1 ذو القعدة 1440
منذ: 4 شهور, 7 أيام, 22 ساعات, 11 دقائق, 49 ثانية
0

التعليقات

148318
أراء وكتاب
جحيم المعرفةجحيم المعرفةأحمد محمود القاضي2019-11-08 14:52:44
ذكرى ميلاد سيد الخلق اجمعينذكرى ميلاد سيد الخلق اجمعينإسماعيل أبوعقاده2019-11-06 00:15:02
عن العنف مرة أخرى وأخرى ..!عن العنف مرة أخرى وأخرى ..!شاكر فريد حسن 2019-11-03 06:27:31
أحلى صوت ...عربيأحلى صوت ...عربي ياسمين مجدي عبده2019-10-28 13:04:23
الالتزام بالولاية الصادقةالالتزام بالولاية الصادقةسليم العكيلي2019-10-24 21:32:49
حسن نصرالله .. نهاية عتريس !حسن نصرالله .. نهاية عتريس !أحمد محمود سلام2019-10-24 14:49:59
إبداعات
حتماً سيمضي..حتماً سيمضي..هداية صفوح دركلت2019-11-11 19:06:01
البنت هفيّةالبنت هفيّةعبدالعزيز المنسوب2019-11-09 13:56:31
الفراغ ... مقاطع شعريةالفراغ ... مقاطع شعريةايفان علي عثمان 2019-11-08 22:14:25
لا تكتب بأشواكلا تكتب بأشواكعبدالعزيز المنسوب2019-11-04 23:44:20
رباعيات ( يا ناس يا ناسيه )رباعيات ( يا ناس يا ناسيه )محمد محمد علي جنيدي 2019-11-02 14:55:13
الزلم اللي شكت الكاع ... جيل الثأر والغارالزلم اللي شكت الكاع ... جيل الثأر والغارايفان علي عثمان 2019-11-02 00:49:23
يا نفسُ قومييا نفسُ قوميمحمد محمد علي جنيدي 2019-10-30 12:35:29
تَذُوبِينَ تَائِقَةً لِلْوَتَرْتَذُوبِينَ تَائِقَةً لِلْوَتَرْ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-10-29 13:55:18
في حبّ مصرفي حبّ مصرعبدالعزيز المنسوب2019-10-28 18:44:39
نعمة الحب..نعمة الحب..بنعيسى احسينات - المغرب2019-10-28 10:26:28
مساحة حرة
النبيّ الموعود..بـ "المقام المحمود"النبيّ الموعود..بـ "المقام المحمود"ابراهيم يوسف ابو جعفر2019-11-08 20:34:06
سمو الشيخ فهد حمد العذاب الهاشميسمو الشيخ فهد حمد العذاب الهاشميعبدالسلام الشقيري 2019-11-07 17:40:26
مواقع النواصلمواقع النواصلأحمد محمود القاضي2019-11-05 00:45:19
ولنا كل الفخرولنا كل الفخر ياسمين مجدي عبده2019-11-04 13:03:56
الضمانالضمانرنيم محمود2019-11-03 20:53:14
عين العقلعين العقلأسامة عبد الناصر2019-11-02 22:18:32
من الجعبةمن الجعبةإبراهيم يوسف2019-10-30 14:50:17
الحذر.. من قيام المهدي المنتظرالحذر.. من قيام المهدي المنتظرابراهيم يوسف ابو جعفر2019-10-29 21:21:17
الملوخية والعقل الزفتاوىالملوخية والعقل الزفتاوىفرشوطى محمد2019-10-29 15:11:28
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر