GO MOBILE version!
أغسطس3120193:07:37 مـذو الحجة291440
القدس عاصمة التقارب والتجاذب بين الأديان
القدس عاصمة التقارب والتجاذب بين الأديان
أغسطس3120193:07:37 مـذو الحجة291440
منذ: 3 شهور, 4 أيام, 7 ساعات, 4 دقائق, 23 ثانية

 لا يخفى على أحد من الناس المتدينين وغيرهم من أن الديانات السماوية الثلاثة – الإسلام، المسيحية، اليهودية – لها أصل ومنشأ واحد وهو الله سبحانه وتعالى الذي أرسل رسله – عليهم السلام أجمعين – لهداية البشر بعد ما أصابهم الضلالة والطغيان والانحراف؛ فكانت الديانة اليهودية وأصلها القدس الشريف ومن ثم الديانة المسيحية وأصلها القدس الشريف ومن ثم الدين الخاتم الإسلام وكانت القدس الشريف هي القبلة الأولى للمسلمين لما لها من خصوصية عند الله تعالى وعند نبيه الخاتم – صلى الله عليه وآله وسلم – وهي أيضًا الحرم الثاني عند المسلمين بعد بيت الله الحرام ومنها كان المعراج بالنبي – صلوات الله عليه وسلامه – هذا من ناحية المكان والرقعة الجغرافية حيث كل الأديان ترتبط روحيًا بالقدس ...
أما من الناحية التشريعية والرسالية؛ فكل الأديان السماوية جاءت من أجل إنقاذ البشرية من الظلم والطغاين الذي وقع عليها من جبابرة الأرض وكذلك تصحيح كل الإنحراف الحاصل في سيرة وسلوك البشرية وما هو أهم من ذلك إن كل تلك الديانات السماوية جاءت تحمل المعاني الإنسانية وتحث على التعايش السلمي بين البشر وتحث على أن يكون الخطاب والتوجيه والنصح والإرشاد بصورة إنسانية يسودها الحب والوئام والإنسانية لا القتل وسفك الدماء الذي حصل ويحصل الآن بسبب التفسير المغلوط للنصوص الدينية بالإضافة إلى ما موجود من دس وتحريف وتلاعب في الموروث الديني – بصورة عامة – مع تصدي من هم غير مؤهلين علميًا لشغل مكانة القيادة الدينية وهذا ما جعل أن تكون هناك وقيعة بين أصحاب هذه الديانات فراح أحدهم يكفر ويقتل ويستبيح دماء وأموال الآخرين وأعراضهم وبصورة جعلت تلك الأديان تبتعد عن هدفها السامي...
وهذا ما ولد من العنف والكراهية والتباغض بين أصحاب تلك الديانات؛ ولذلك ومن باب المسؤولية الشرعية والأخلاقية والإنسانية ومن باب تصحيح المسار الذي خطته لنا الديانات السماوية ندعو بما دعا به المحقق الفيلسوف السيد الصرخي الحسني في بحثه الموسوم (( مقارنة الأديان بين التقارب والتجاذب والإلحاد )) والذي دعا فيه إلى نبذ كل مظاهر العنف والكره والتركيز على المقومات الحقيقية التي جاءت بها الديانات السماوية ؛ حيث قال سماحته ...
{{...إنّ الكراهية والعنف والإرهاب يضرب في كل مكان ويقع على جميع الأجناس والأعراق البشرية، فالأمر خطير والمسؤولية عظيمة يتحملها علماء الأديان السماوية وأهل الاختصاص، فعليهم أن يدفعوا الاختلاف والتوفيق بين معاني الكتب السماوية التي ظاهرها الاختلاف، فعليهم العمل بإخلاص ومصداقية ومهنية وعقلانية للتقريب بين المعاني والأديان، واعتماد المشتركات والتمكن من تأسيس قواعد ومسائل كلية متقاربة ومشتركة، في العقيدة وأصول الدين، بحيث يقبلها عموم البشرية من النفوس العاقلة المتّزنة، وأن يكون ذلك وفق شروط وضوابط وقوانين لغوية وعرفية بمنهج علمي موضوعي ناضج، ولابد أن تُبذل كل الجهود والمعارف والأفكار من أجل تأسيس منهج وسطي معتدل للحوار والتخاطب والفهم والتفهيم واحترام الناس وأفكارهم واختياراتهم، وكل منهم بحسب الأدلة والحجج التي تصل إليه والتي يطلع عليها، وكل منهم بحسب مستويات عقولهم وأذهانهم وبحسب الظروف والعوامل النفسية والحالة الاجتماعية التي يعيشونها ...}}.. انتهى الاقتباس ...
وعلاوة على ذلك نجعل من القدس عاصمة للأديان السماوية ويكون فيها اللقاء الروحي والديني والفكري والأخلاقي الذي تسوده الروح الإنسانية لا أن تكون هذه الرقعة المباركة والمقدسة مصدرًا للتشرذم والتفرقة ومركزًا لدعوى القتل وإبادة البشرية بالإعتماد على نصوص دينية غير حقيقة تخالف الأصل والجوهر الذي جاءت به الأديان السماوية ؛ بل لتكن القدس عاصمة التقارب والتجاذب الفكري بين الأديان ....
أوبريت || عاصمة الأديان القدس - Capital of Religions is Jerusalem
https://www.youtube.com/watch?v=6tHAdRCc7yU

أُضيفت في: 31 أغسطس (آب) 2019 الموافق 29 ذو الحجة 1440
منذ: 3 شهور, 4 أيام, 7 ساعات, 4 دقائق, 23 ثانية
0

التعليقات

149621
أراء وكتاب
هل نتغير مع الزمن ام نتوهم ذلك ؟هل نتغير مع الزمن ام نتوهم ذلك ؟هاجر محمد موسى2019-11-26 21:59:46
نصير الغلابةنصير الغلابة ياسمين مجدي عبده2019-11-25 12:56:31
رسالةرسالةعبدالغنى ربيع2019-11-23 20:24:55
طيور وحشرات لها تاريخطيور وحشرات لها تاريخجمال المتولى جمعة 2019-11-23 09:04:00
فيلم الجوكرفيلم الجوكرديفيد عماد2019-11-21 22:26:52
إبداعات
عِينِي عَلِيكْ يَا قَلْبِيعِينِي عَلِيكْ يَا قَلْبِي محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-11-29 08:32:01
النسيان ... نص فكريالنسيان ... نص فكريايفان علي عثمان 2019-11-27 22:33:37
مقهي المحبينمقهي المحبينالشيماء الصلاحي2019-11-27 16:38:45
الاعتراف بالنسب ,من صلب النواياالاعتراف بالنسب ,من صلب النواياطيرا الحنفي2019-11-27 01:45:52
عِيدْ مِيلَادِكْ أَحْلَى عِيدْعِيدْ مِيلَادِكْ أَحْلَى عِيدْ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-11-25 14:57:36
اهْجُرْ هُمُومَكاهْجُرْ هُمُومَكعبدالعزيز المنسوب2019-11-25 11:53:05
عاتبتنيعاتبتنيهيثم بكري2019-11-21 13:57:40
بيني وبينك جسوربيني وبينك جسورعبد العزيز سلاك2019-11-21 13:52:35
يا غضبة الشعب ثورييا غضبة الشعب ثوريمصطفى حسين السنجاري2019-11-21 11:28:55
مساحة حرة
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر