GO MOBILE version!
سبتمبر920197:50:51 صـمحرّم91441
مُعَلَّقَاتِي الْمِائَةْ {91}مُعَلَّقَةُ شَذَا تُعَانِقُ الْحُلْمَ الْجَمِيلْ
مُعَلَّقَاتِي الْمِائَةْ {91}مُعَلَّقَةُ شَذَا تُعَانِقُ الْحُلْمَ الْجَمِيلْ
سبتمبر920197:50:51 صـمحرّم91441
منذ: 9 أيام, 10 ساعات, 58 دقائق, 39 ثانية

 
 مُهْدَاةٌ إِلَى صَدِيقَتِي الْحَمِيمَة الشاعرة / شَذَا الْأُقْحُوَانِ الْمُعَلِّمْ ‏ ‏تَقْدِيراً وَاعْتِزَازاً وَحُبًّا وَعِرْفَاناً مَعَ أَطْيَبِ التَّمَنِيَاتِ بِدَوَامِ التَّقَدُّمِ وَالتَّوْفِيقِ وَإِلَى الْأَمَامِ دَائِماً إِنْ شَاءَ اللَّهُ تَعَالـَى.

1- قَلْبِي إِلَى الْأَحْبَابِ طَائِرْ=زَفَّتْهُ فِي الْجَوِّ الْبَشَائِرْ
2- يَهْوَى لِقَاءَ مُتَوَّجٍ=بِالْحُبِّ فِي قَلْبِ الْجَزَائِرْ
3- مَاذَا أَقُولُ لِغَادَتِي=وَالدَّمْعُ فِي الْأَجْفَانِ حَائِرْ؟!!!
4- أَوَكَيْفَ أَعْبُرُ مِحْنَتِي=فِي الْحُبِّ يَا أَحْلَى الْحَرَائِرْ؟!!!
5- وَحْدِي إِلَيْكِ مُهَاجِرٌ=وَالشَّوْقُ فِي الْأَجْفَانِ شَاعِرْ
6- يَشْدُو لِطَيْفِ حَبِيبَةٍ=دُرَّ الْقَصِيدِ مَعَ الْكَوَاسِرْ
7- عِيشِي بِقَلْبِي قِصَّةً=جَذَبَتْ بِفِتْنَتِهَا النَّوَاظِرْ
8- وَاسْتَمْتِعِي بِي لَحْظَةً=نَسَجَتْ بِفِطْنَتِهَا الشَّعَائِرْ
9- يَا هَمْزَةَ الْوَصْلِ الَّتِي=جَبَرَتْ بِنَادِيهَا الْخَوَاطِرْ
10- يَا لَحْنَ حُبٍّ حَائِرْ=جَمَعَ الْحِسَانَ مِنَ الْحَوَائِرْ
11- عَيْنَاكِ عَاشَا فِي الْهَوَى=قِصَصاً تُدَوَّنُ فِي الْمَآثِرْ
12- شَفَتَاكِ نَامَا فِي فَمِي=دَهْراً طَوِيلاً لَا يُقَامِرْ
13- وَلِسَانُ أَجْمَلِ بَضَّةٍ=مُتَأَلِّقٌ خَلْفَ السَّتَائِرْ
14- يَشْدُو حِكَايَةَ نَجْمَةٍ=عَشِقَتْ بِدِيوَانِ السَّرَائِرْ
15- قَالَتْ:"فَدَيْتُكَ مِنْ فَتىً=يَسْبِي النُّهَودَ مَعَ الضَّفَائِرْ
16- أَهْدَيْتَ قَلْبِي عِشْرَةً=تُزْهَى بِأَيَّامِ الشَّطَائِرْ
17- مُشْتَاقَةٌ أَنَا لِلْهَوَى=ثَمِلاً تُلَاعِبُهُ الزَّوَائِرْ
18- غِرِّيدَةُ أَنَا أَلْتَقِي=وَلُمَاكَ عِرْبِيدٌ وَثَائِرْ
19- خَطَفَ الْمُتَيَّمُ قُبْلَةً=أَرْضَى بِثَوْرَتِهَا الضَّمَائِرْ
20- قَدْ أَشْبَعَتْ رَغَبَاتِهَا=وَاللَّحْظُ فِي الْأَجْفَانِ عَاثِرْ
21- مُتَرَقِّبٌ مُتَهَيِّجٌ=لَكِنَّهُ نَمِرٌ يُكَابِرْ
22- أَنَا فِي هَوَاكِ مُتَيَّمٌ=مُتَعَلِّقٌ بِسَنَا الدَّوَائِرْ
23- وَبُحُورُهَا فِي جُعْبَتِي=قِطَعٌ تَلَاقَتْ بِالْخَنَاجِرْ
24- تَرْتَادُ أَثْوَابَ الْأَسَى=نِتَفاً بِأَحْضَانِ الْهَنَاجِرْ
25- لَكِنَّهَا مَشتَاقَةٌ=بَلْهَاءُ فِي فَمِهَا السَّجَائِرْ
26- لَا تَنْطَوِي أَوْ تَرْعَوِي=حَتَّى لَوِ ابْتُلِيَتْ بِسَاخِرْ
27- رَكَنَتْ بِخُطْوَةِ جُؤْذُرٍ=مُتَعَلِّقٍ بِفَمِ الْمَحَاجِرْ
28- أَخَذَ التَّدَلُّلَ صَنْعَةً=تُغْوِي بِغَمْزَتِهَا الشَّوَاعِرْ
29- أَهْوَاكِ وَارْتَسَمَ الدُّجَى=فَوْقَ الْمَبَاسِمِ وَالدَّيَاجِرْ
30- عَرَفَ الْهَوَى فِي حِنْكَةٍ=رَقَصَتْ بِشُرْفَاتِ الْعَوَاهِرْ
31- وَاحْتَالَ يَعْرِفُ كُنْهَهَا=فَهَوَتْ بِهِ فِي الْقَاعِ صَاغِرْ
32- يَشْدُو لِأَيَّامِ الْهَوَى=عَزْفاً فَرِيداً كَالْأَبَاطِرْ
33- قَمَرٌ عَلَى الْأَطْلَالِ حَائِرْ = فَاسْقِيهِ مِنْ كَاسِ الْعَشَائِرْ
34- زَمَنٌ يُبِيحُ خِدَاعَنَا = وَيُمِيتُ أَرْبَابَ الضَّمَائِرْ
35- كُتِبَتْ عَلَيْنَا شِقْوَةٌ = فِي الْحُبِّ بَاءَتْ بِالْخَسَائِرْ
36- هَجْرٌ عَذَابٌ لَوْعَةٌ !!! = أَنَا يَا مُنَى لِلَّهِ صَائِرْ
37- هَلْ تُسْعِفِينَ صَبَابَتِي = بِدَوَائِهَا بِعْدَ النَّذَائِرْ ؟!!!
38- اَلشَّوْقُ نَادَى مُهْجَتِي = وَقَرِيحَتِي وَالْحَظُّ عَاثِرْ
39- حِنِّي عَلَيَّ بِجَوْلَةٍ = خَلَوِيَّةٍ تَحْوِي الْجَبَائِرْ
40- فَأَنَا الْمُتَيَّمُ بِالْجَمَا = لِ وَبِالدَّلَالِ وَبِالْحَرَائِرْ
41- هَذِي غَيَابَاتُ الْغَرَا = مِ أَسَرْنَ قَلْبِي بِالْعَقَائِرْ
42- فَلِقَاءُ أَحْلَامِي وَشَوْ = قِي قَدْ تَبَنَّتْهُ السَّمَائِرْ
43- فَلْنَقْتَحِمْ بَلَدَ الْعَجَا = ئِبِ وَالصَّغَائِرِ وَالْكَبَائِرْ
44- وَلْنَقْتَنِصْ حَظّاً يُدَنْ = دِنُ بَيْنَ طَيَّاتِ السَّرَائِرْ
45- لِي فِي غَرَامِكِ قِصَّةٌ = وَلَهَى بِأَصْنَافِ الفَتَائِرْ
46- يَا أَيُّهَا الزَّمَنُ الْمُوَلْ=لِي لَا عَلَيْكَ فَأَنْتَ فَائِرْ
47- وَانْشُرْ مَنَاشِيرَ الْحَمَا = قَةِ وَالسَّفَاهَةِ أَنْتَ بَائِرْ
48- بِالْقَلْبِ دَقَّاتٌ تُنِي = رُ الْعُمْرَ فِي أَعْلَى الْمَنَائِرْ
49- أَشَذَايَ طَابَتْ سَهْرَةٌ = نَضَحَتْ بِأَصْنَافِ الْخَوَاطِرْ
50- عَاشَتْ بِقَلْبِي لَحْظَةً = لَا يَسْتَهِينُ بِهَا الْمُخَاطِرْ
51- كَيْفَ السَّبِيلُ إِلَى الْحُقُو = قِ وَقَدْ تَرَدَّتْ بِالْمَنَاشِرْ ؟!!!
52- رَحَلَتْ رَبِيبَاتُ السِِِّجَا= لِ فَهَلْ تُنَادِيهَا الْكَسَائِرْ ؟!!!
53- أَمُنَايَ هَلْ غَارَ السِّجَا = لُ وَمَاتَ فِي بَطْنِ الْحَفَائِرْ ؟!!!
54- اَللَّيْلُ يُسْدِلُ سِتْرَهُ = وَقَرِيحَةُ الْفَنَّانِ عَاقِرْ
55- وَالْعِشْقُ رَنَّمَ غِنْوَةً = حَفِلَتْ بِأَلْوَانِ الشَعَائِرْ
56- عِشْقِي لِقَلْبِكِ بَضَّتِي = مُتَنَاسِقُ الْأَلْوَانِ طَاهِرْ
57- يَدْعُوكِ فِي قَلْبِ الدُّجَى = بِدُعَاءِ مَجْنُونٍ وَسَاجِرْ
58- اِحْكِي لِقَلْبِي قِصَّةً = عَلَّ الْمُتَيَّمَ لَا يُغَادِرْ
59- وَيَظَلُّ مَشْدُوهاً لِطَيْ = فِكِ فِي الدُّجَى ذَاكَ الْمُحَاضِرْ
60- مَنْ لَمْ يَعِ الْحُبَّ الْكَبِي = رَ فَلَيْسَ إِنْسَاناً يُجَابِرْ
61- جَبْرُ الْخَوَاطِرِ عِنْدَ رَبْ= بِكَ فَالْزَمُوا جَبْرَ الْخَوَاطِرْ
62- خَطَرٌ يُحَدِّقُ فِي الْوَرَى = فَلَرُبَّمَا اغْتَالَ الضَّوَامِرْ
63- آهٍ مِنَ الْحُبِّ الْكَبِي = رِ وَجُرْحُهُ فِي الْقَلْبِ غَائِرْ !!!
64- مَا عَادَ يَنْفَعُهُ الدَّوَ = اءُ وَلَوْ مَلَا كُلَّ الْمَحَاجِرْ
65- وَإِذَا تَعَطَّلَتِ الْعِشَا = رُ فَمَنْ يَقِي وَالْقَلْبُ جَائِرْ ؟!!!
66- مَنْ أَنْتِ يَا سِحْرَ الْحُرُو = فِ عَبِيرُكِ الْفَتَّانُ شَاطِرْ ؟!!!
67- شَطَرَ الْقُلُوبَ كَبَيْتِ شِعْ = رٍ هَلَّ مِنْ مَاءِ الْمَحَابِرْ
68- شُكْراً عَلَى الْوَرْدِ الْجَمِي = لِ وَمَا حَوَاهُ مِنَ الْمَعَابِرْ
69- نَثَرَ الطُّيُوبَ بِوَقْعِهِ = فِي الْقَلْبِ يَا أَحْلَى الْمَنَاظِرْ !!!
70- وَاللَّهُ يَجْزِي كُلَّ خَيْ = رٍ فَالْزَمَنْ طِيبَ الْمَآثِرْ
71- أَنَا عِنْدَمَا أَحْبَبْتُ قَلْ = بَكِ لَمْ أَسَلْ عَنْكِ السَّوَائِرْ
72- وَسَأَلْتُ عَنْ نَبْضٍ بِقَلْ = بِكِ لَمْ تَزَلْ فِيهِ الثَّوَائِرْ
73- أَنَا كُنْتُ أَبْغِي أَنْ أَرَى = إِنْ كُنْتِ إِنْسِيّاً يُنَاوِرْ
74- أَمْ أَنْتِ مِنْ جِنْسِ الْمَلَا = ئِكِ وَالْفُؤَادُ لَكُمْ يُسَافِرْ
75- إِبْدَاعُ قَلْبِي لَيْسَ إِلْ= لَا لَوْحَةً بَيْنَ الذَّخَائِرْ
76- هَذَا الصَّبَاحُ مُعَطَّرٌ = بِالْوَرْدِ يَا أَحْلَى الْقَرَائِرْ
77- اَلْأُنْسُ فِيهِ مُقَرَّرٌ = بعْدَ انْزِيَاحٍ لِلسَّتَائِرْ
78- وَالنُّورُ يَفْرِضُ نَفْسَهُ = يَا حُبُّ فِي أَحْلَى الْعَمَائِرْ
79- لَا زِلْتُ أَرْقُبُ طَلْعَةَ الصْ= صُبْحِ الْجَمِيلِ عَلَى الْمَنَاوِرْ
80- وَيُغَرِّدُ الْعُصْفُورُ صَوْ = صَوْ وَالْقَريحَةُ خَيْرُ نَاصِرْ
81- وَصَبَاحُكُمْ فِي رَكْبِهِ = أَحْلَى صَبَاحٍ فِي الْمَشَاوِرْ
82- يَانَجْمَةَ الْأَيَّامِ عَادَتْ أُغْنِيَا = تٌ فِي الْمَجَازِرْ ؟!!!
83- أَمْ أَنَّ نَبْضَ قُلُوبِنَا = يَعْوِي وَلَا يَجِدُ الْمُنَاصِرْ ؟!!!
84- حَظَرُوهُ فِي الطُّرُقَاتِ بَغْ=ياً أَنْ يُتَوِّجَ مَنْ يُتَاجِرْ
85- اِبْعَثْ جَوَاباً يَحْتَلِمْ = قَلْبِي بِإِنْزَالِ الْمَآزِرْ
86- وَيَهِيمُ فِيكَ بِفِكْرِهِ = أَيَّامَ سَاعَتَهَا نُذَاكِرْ
87- قَمَرَانِ كُنَّا فِي الْأَعَالِي بِالْمَشَاعِرِ لَا نُجَاهِرْ
88- بَلْ كَانَ حُبّاً طَاهِراً = يَكْوِي خَبِيئَاتِ الْحَنَاجِرْ
89- مُسْتَبْشِرِينَ بِطَلْعِهِ = مِثْلَ الْبَرَاعِمِ لَا نُهَاجِرْ
90- كُنَّا مَعاً بِقُلُوبِنَا = وَشُعُورِنَا يَا مَنْ تُهَاتِرْ
91- وَالْحُبُّ يَرْقُصُ هَائِجاً = مُتَرَنِّحاً بِفَمِ الْمَسَاكِرْ
92- يَشْدُو الْقَصَائِدَ وَالْعُيُو = نُ تَرَنَّحَتْ بَيْنَ الْمَخَابِرْ
93- يَا حُبَّهَا زِدْنِي جَوىً = إِيَّاكَ حُبِّي وَالْهَنَاجِرْ
94- طَعْمُ الْجُنُونِ عَشِقْتُهُ = فِي حُبِّهَا وَاللَّهُ سَاتِرْ
95- مُتَرَنِّحٌ مُتَكَتِّفٌ = كَالدِّيكِ لِلْفَتَّاحِ ذَاكِرْ
96- أَنَا لَمْ أَزَلْ فِي عِشْقِهَا = حَمَلاً وَدِيعاً فِي الْبَوَاكِرْ
97- اَللَّهَ يَا عِشْقِي الْجَمِي = لَ أَخَذْتَنِي بَيْنَ الْعَسَاكِرْ
98- أَرْنُو لِشِدَّةِ نُبْلِهِمْ = وَكِفَاحِهِمْ مِثْلَ الزَّوَائِرْ
99- وَسَكَنْتِ رُوحِي مِثْلَمَا = نَفْسِي تُغَرِّدُ عِنْدَ بَاكِرْ
100- أَمَلِي الْجَمِيلَ أَنَلْتَقِي = بَيْنَ الْخَلِيقَةِ فِي الْمَحَاشِرْ ؟!!!
101- وَالنَّاسُ تَلْمَحُهُمْ عُرَا= ةً لَا يُدَارُونَ الشَّنَاتِرْ
102- مَنْ يَسْتُرُ الْعَبْدَ الضَّعِي = سِوَى الْإِلَهِ الْحَقِّ قَادِرْ ؟!!!
103- وَالنَّاسُ خَجْلَى وَالْمَلَا = ئِكُ حَوْلَهُمْ مِنْ كُلِّ ضَامِرْ
104- سِحْرُ الْحُرُوفِ وَعِيدُ مِيلَادٍ جَمِيلُ الطَّبْعِ شَاغِرْ
105- إِلَّا مِنَ الْقَلْبِ الْمُتَيْ = يَمِ زَفَّهُ أَحْلَى الشَّوَاعِِرْ
106- سَنَةٌ تُتَوَّجُ بِالْبَدِي = عِ مِنَ الْحَلَاوَةِ وَالْأَزَاهِرْ
107- أَشَذَا تُزَيَّنُ بِالْأَسَاوِرْ = وَالصَّدْرُ عُتِّقَ بِالِجَوَاهِرْ ؟!!!
108- بَاتَتْ تُعَانِقُ حُلْمَهَا = بِزَفَافِهَا فِي حِضْنِ شَاعِرْ
109- وَالْقَلْبُ يَحْلُمُ بِاللِّقَا = ءِ وَلَا يَهَابُ مِنَ الدَّبَابِرْ
110- رُشِّي عَلَى قَلْبِي الْوُرُو = فَطَالَمَا يَهْوَى الْمُجَاوِرْ
111- خُشِّي عَلَيْهِ وَجَاوِرِي= هِ بِهِمَّةِ الْقَلْبِ الْمُثَابِرْ
112- وَتَفَتَّحِي زَهْراً لَهُ = حَتَّى يُشَبِّعَ مَنْ يُعَاشِرْ
113- أَنَا لَا أَهَابُ عَوَاقِبَ الْ = حُبِّ الْكَبِيرِ أَوِ الْمَخَاطِرْ
114- فَحُرُوفُهَا كَلِمَاتُهَا = أَحْلَى مِنَ الشَّهدِ الْمُعَاصِرْ
115- أَرْقَامُهَا وَحِسَابُهَا = فِي الْقَلْبِ لَا تَهْوَى الْمَغَاوِرْ
116- تَهْوَى عُصَارَةَ حُبِّهَا = قَدْ قَرَّبَتْهُ لَهَا الْمَجَاهِرْ
117- هَمَسَاتُهَا لِحَبِيبِهَا = وَعِنَاقُهَا لِلسَّعْدِ شَاهِرْ
118- نَاجَتْهُ بِالْأَلْحَانِ فِي = حُبٍّ مَدَى الْأَيَّامِ حَاضِرْ
119- وَتَعَلَّقَتْ بِضَمِيرِهِ = مِثْلَ اللُّحُومِ عَلَى الْفَوَاتِرْ
120- أَهْوَاكِ يَا أَمَلاً جَمِي= لاً قَدْ تَأَجَّجَ فِي الشَّوَاطِرْ
121- أَهْوَى عِنَاقَكِ وَالْجَحِيمَ فَإِنَّ قَلْبِي الْآنَ عَابِرْ
122- وَمُتَوَّجٌ مَلِكَ الدُّنَا = بِهَوَاكِ وَالْإِشْبَاعُ آجِرْ
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الشاعرة والقاصة : شذى الأقحوان المعلم
شاعرة وقاصة سورية من مدينة حمص، أسلوبها في الكتابة جميل، وما يخطه قلمها يبقى في الذاكرة لفترة طويلة، تحمل شهادة اجازة في الرياضيات اختصاص برمجة كومبيوتر وتعمل معلمة في مدارس حمص، وتنشر إنتاجها في الصحف والدوريات المحلية والعربية.
عندما سألتها كيف جئتِ من عالم الرياضيات وبرمجة الكومبيوتر إلى عالم الأدب وهما عالمان متناقضان، ولماذا الشعر والقصة بالذات؟ وماذا عن القصة أو القصيدة الأولى؟
*ردت وقالت . عالم الأدب يتفق مع عالم الرياضيات فكلاهما يعتمد على حل المشكلات للحصول على النتائج .
كانت دراستي في المرحلة الجامعية الرياضيات لأني نلت درجة عالية في الرياضيات . أما الأدب ومجالاته فقد نشأت في بيئة ثقافية تحب الشعر والقصص والروايات والمسرحيات . كان البيت مليئاً بالمكتبات الزاخرة بالكتب الممتعة المختلفة الأصناف ، وفي أوقات فراغي كنت أتوجه إلى احدى المكتبات لدى والدي رحمه الله وأنتقي كتاباً وأقرأه وأحياناً كنت أناقش والدي رحمه الله فيما قرأت فقد كان ناقداً أدبياً له العديد من المؤلفات في نقد القصة والرواية والشعر ، كما أن كل شاعر أو قاص مبتدئ كان يزور والدي رحمه الله لينهل من معرفته .
وعندما سألتها كتى بدأتى الكتابه ؟ ردت بدأت الكتابة بنشر مرثيات لوالدي في الصحف المحلية ثم توجهت لكتابة القصة القصيرة بعد تشجيع من ناقد أدبي ومحرر في جريدة محلية .
القصيدة الأولى لي كانت مرثية لوالدي رحمه الله وكانت بعنوان ( طوق الياسمين) وقد نشرتها في صحيفة سورية .
وعندما سألتها هل استطاعت قصيدة النثر أن تؤسس لنفسها وجوداً و حضوراً فاعلاً في المشهد الشعري ؟
*ردت وقالت قصيدة النثر استطاعت أن تثبت وجودها وبقوة رغم محاربة شعراء الشعر الموزون لمن يكتبها ، فالقارئ اليوم يحتاج إلى لغة قريبة منه وهو يغوص في مشهد بثته إحدى القصائد سواء كان وجدانياً أو قومياً أو اجتماعياً . الكثير من القراء صرحوا لي بأنهم يحبون قراءة قصيدة النثر الخالية من التعقيد في الألفاظ .
عجبتُ لمنْ يُعيبُ خصالَ قومٍ
ويحكي حكمةً .. عذبَ اللسانِ
ولولا فزعةٌ يُدعى ... لكانتْ
هزيمتُه ... وثاقاً .. في بيانِ
وأعجبُ في الزمانِ سوادَ يومٍ
إذا أصبحتُ في ضيمٍ ..أعاني
وأخشى من سرابِ .. الأماني
وأخشى من جفافٍ في جناني
عَبرتُ دروبَها أجني وروداً
وأنسى ... كل كربٍ ابتلاني
كأني قد يئست .. وبي جنون
كأني والأسى ... نِدٌّ .. سباني
ويرميني بسهم القهرِ .. وعدٌ
كأني .. لستُ زهرةِ أقحوان
.....
شذى الأقحوان المعلم
جَمَرات
======
لي فرحةٌ بين السحابِ تلبَّدتْ
فإلى زمانِ هطولها أتريَّثُ
قدْ بتُّ مكسورَ الجناحِ بعلّةٍ
منْ ظلمِ ناسٍ حينَ سُمّاً ينفثُ
هذي سماءُ القهرِ تبكي حَسرةً
كم في فضائي فرحةً لا تلبثُ
من زيفِ حُبٍّ أطفأ الضوءَ الذي
قدْ عِشتهُ وهماً بهِ أتشبَّثُ
فطوى القنوطُ أريجَ ورداتي بلا
مجذافِ ضوءٍ وسطَ أهلي أبحثُ
هذي عيوني كمْ بصمتٍ أدمعتْ
فالدربُ مهزوزٌ بقلبي يعبثُ
وكئيبُ أوقاتٍ لربي أشتكي
هماً وضيماً في حياتي يلبثُ
شذى الأقحوان المعلم
سلامٌ عليكٍ يا دمشق
٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠
أراني شريداً ألوبُ بِسرّي
وأخشى ليالي همومي تَزيد
سلامٌ أنادي وقلبي عليلٌ
فأنت القريبُ وأنتَ البعيد
أداري حريقي ويومي حزين
إليك ارتحالي حبيبي يميد
كأني روحٌ ببطءٍ أموتُ
فدمعٌ يفيض وشوقٌ عميد
ولي ببحور يديها براءٌ
فكم طابَ فيها زمانٌ رغيد
وحسبي بها موطنٌ للجمالِ
يشعُّ سنا مهرجانٌ و عيد
فنصرٌ عظيمٌ بأرض الشآم
روتها بفخرٍ دماءُ الشهيد
كعطرٍ سينشرُ مجدَ الحياةِ
لشام الجمالِ زمانٌ مجيد
........
شذى الأقحوان المعلم
عندما عرفتني للمرة الأولى قالت لى أنا بحب مصر وبعشقها و عامله فيديو عن حرب أكتوبر وأرسلته لي
الشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه شاعر العالم
[email protected] [email protected]

 

أُضيفت في: 9 سبتمبر (أيلول) 2019 الموافق 9 محرّم 1441
منذ: 9 أيام, 10 ساعات, 58 دقائق, 39 ثانية
0

التعليقات

149739
أراء وكتاب
إبداعات
طريد الليل ..البحر البسيططريد الليل ..البحر البسيطابراهيم امين مؤمن2019-09-15 09:07:34
مُعَلَّقَاتِي الْمِائَةْ {60}مُعَلَّقَةُ الشُّعْلَةْمُعَلَّقَاتِي الْمِائَةْ {60}مُعَلَّقَةُ الشُّعْلَةْ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-09-14 13:22:19
مُعَلَّقَاتِي الْمِائَةْ {59}مُعَلَّقَةٌ مِنْ نَارِهَامُعَلَّقَاتِي الْمِائَةْ {59}مُعَلَّقَةٌ مِنْ نَارِهَا محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-09-12 04:38:59
حقل من البونبون ... مقاطع شعريةحقل من البونبون ... مقاطع شعريةايفان علي عثمان 2019-09-10 01:30:40
نصوص ـــــ أربعة قصائدنصوص ـــــ أربعة قصائدمصطفى محمد غريب2019-09-09 18:22:02
قيامة فواجع ,يعض بعضها بعضاقيامة فواجع ,يعض بعضها بعضاطيرا الحنفي2019-09-09 02:40:14
في الكولوسيوم ... مقاطع شعريةفي الكولوسيوم ... مقاطع شعريةايفان علي عثمان 2019-09-05 02:42:24
مُعَلَّقَاتِي الْمِائَةْ {68} مُعَلَّقَةُ شَاهِينْمُعَلَّقَاتِي الْمِائَةْ {68} مُعَلَّقَةُ شَاهِينْ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-09-04 12:49:23
مساحة حرة
اكله كباباكله كبابشادي محمد مختار2019-09-14 16:35:02
بشبيش بلا مستشفى حكومىبشبيش بلا مستشفى حكومىجمال المتولى جمعة 2019-09-11 16:52:00
يا ظريف الطوليا ظريف الطولإبراهيم يوسف2019-09-07 20:11:05
أئمة من ورق-03-أئمة من ورق-03-جمال غريس2019-09-06 18:54:45
aلتعيش أكثر شوية ابتعد عن السيجارة الإلكترونيةaلتعيش أكثر شوية ابتعد عن السيجارة الإلكترونيةدوسلدورف/أحمد سليمان العمري2019-09-02 20:04:06
كشف الغمّة.. واجب علماء الأمّةكشف الغمّة.. واجب علماء الأمّةابراهيم يوسف ابو جعفر2019-08-27 11:48:32
فن صناعة المعاقفن صناعة المعاقمصطفي التوني2019-08-26 14:05:40
الموت في سبيل عقيدة قوية وقضية جوهريةالموت في سبيل عقيدة قوية وقضية جوهريةابراهيم يوسف ابو جعفر2019-08-21 22:01:26
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر