GO MOBILE version!
أكتوبر1620194:32:57 مـصفر161441
شكرا لليونيسيف
شكرا لليونيسيف
أكتوبر1620194:32:57 مـصفر161441
منذ: 26 أيام, 22 ساعات, 42 دقائق, 12 ثانية

ما استحق ان يولد من عاش لنفسه فقط ...مقولة حكيمة كنا نسمعها ونرددها منذ زمن بعيد ولكن اليوم اصبح العالم كله يعمل بها الآن ويؤمن بها ومن ضمن هؤلاء من آمنوا بها منظمة اليونيسيف العالمية وجموع فنانينا الكرام والشخصيات العامة سفراء اليونيسيف في جميع انحاء العالم فلهم كل الشكر وكل الاحترام لأنهم يشعروا بآلام واوجاع هؤلاء ولا يعيشوا لنفسهم فقط ولا حتى يعيشوا في قلاع عالية كما كنت اتهمهم من قبل فقد قامت منظمة اليونيسيف بالمساهمة في حل بعض القضايا التي تهم الاطفال والمراهقين ققضية التنمر المنتشرة في المدارس في الاونة الاخيرة الذي يتعرض فبها الاطفال من زملاؤهم بالايذاء الجسدي وربما النفسي فمن الممكن ان يكونوا اقل منهم في شئ ما ولكن هنا اقول ان من وجهة نظري طالما ان الكل مجموع تحت سقف واحد في فصل واحد او مدرسة واحدة فليس هناك طالب افضل من الآخر الا من كان هناك من يفرق بينهما في المعاملة نفس الحال في البيوت عندما يفرق الآباء في المعاملة بين الاخوة وهذا خطأ فادح يا سادة لأنه يؤثر بالسلب على قدرة استيعاب الاطفال وتحصيلهم الدراسي في المنزل والمدرسة ايضا فلابد من الآباء ان يكونوا على دراية بالمخاطر التي يتعرض لها الآبناء ولابد وهي المشكلة الآخري التي تتعرض لها اليونيسيف تلك الفترة ان يحتضن الآباء الأبناء ومعاملتهم باللين والرفق وليس بالشدة بل ومصاحبتهم والاستماع لكافة مشاكلهم دون نهرهم او ايذائهم جسديا ام نفسيا وهذه هي الثقافة التي لابد ان توضخها وسائل الاعلام بشرح مستفيض حتى يستفيد كل والد ووالدة ويعاملوا اولادهم ببعض من اللين والرحمة لأن هذا ايضا يؤثر عليهم بالسلب ويؤدي لمشاكل خطيرة تصل لانحراف الابناء وفشلهم في التعليم وتفكك الاسرة ويكبر هذا الاحساس مع الطفل على مدار السنوات عندما يقوم احد الوالدين بايذاء طفله نفسيا او جسديا ...ومن هنا اوجه رسالتي لأولياء الامور بأن يراعوا أبناءهم ويحاولوا الحفاظ عليهم وعلى احاسيسهم لأن حسب ما قال الله عز وجل هم زينة الحياة الدنيا فلابد ان نحافظ عليهم والله يحفظ ابناءنا جميعا
كما لا نغفل على الاطلاق تقديم كل الشكر لشركة التأمين العالمية"أليانز" التي تساهم في توفير حق التعليم لكل الاطفال من هم تحت خط الفقر بتبرعها بجزء من قيمة كل وثيقة تأمين والبحث عن هؤلاء الاطفال في القري والنجوع النائية التي لا يملك اهلها سوي قوتهم اليومي ويستخدموا أطفالهم ليساعدوهم على تدبير نفقات الاسرة ولكن هل ممكن ان نحرم اطفالنا من الماء والهواء؟ اعتبر من وجهة نظري ان التعليم اصبح اليوم مثل الماء والهواء ومن يحرم منه لا يستطع العيش في هذا الزمان ولكن السؤال كيف سيتعلم الاطفال في تلك القري دون توفير مكان للتعليم فلابد ان تتوفر المدارس والمعلمين الذين سيعلموا هؤلاء الاطفال واتمنى ان يبدأوا بتعلم الكمبيوتر والانترنت وكيفية التعامل معهم لأنها لغة العصر الآن

أُضيفت في: 16 أكتوبر (تشرين الأول) 2019 الموافق 16 صفر 1441
منذ: 26 أيام, 22 ساعات, 42 دقائق, 12 ثانية
0

التعليقات

150272
أراء وكتاب
جحيم المعرفةجحيم المعرفةأحمد محمود القاضي2019-11-08 14:52:44
ذكرى ميلاد سيد الخلق اجمعينذكرى ميلاد سيد الخلق اجمعينإسماعيل أبوعقاده2019-11-06 00:15:02
عن العنف مرة أخرى وأخرى ..!عن العنف مرة أخرى وأخرى ..!شاكر فريد حسن 2019-11-03 06:27:31
أحلى صوت ...عربيأحلى صوت ...عربي ياسمين مجدي عبده2019-10-28 13:04:23
الالتزام بالولاية الصادقةالالتزام بالولاية الصادقةسليم العكيلي2019-10-24 21:32:49
حسن نصرالله .. نهاية عتريس !حسن نصرالله .. نهاية عتريس !أحمد محمود سلام2019-10-24 14:49:59
إبداعات
حتماً سيمضي..حتماً سيمضي..هداية صفوح دركلت2019-11-11 19:06:01
البنت هفيّةالبنت هفيّةعبدالعزيز المنسوب2019-11-09 13:56:31
الفراغ ... مقاطع شعريةالفراغ ... مقاطع شعريةايفان علي عثمان 2019-11-08 22:14:25
لا تكتب بأشواكلا تكتب بأشواكعبدالعزيز المنسوب2019-11-04 23:44:20
رباعيات ( يا ناس يا ناسيه )رباعيات ( يا ناس يا ناسيه )محمد محمد علي جنيدي 2019-11-02 14:55:13
الزلم اللي شكت الكاع ... جيل الثأر والغارالزلم اللي شكت الكاع ... جيل الثأر والغارايفان علي عثمان 2019-11-02 00:49:23
يا نفسُ قومييا نفسُ قوميمحمد محمد علي جنيدي 2019-10-30 12:35:29
تَذُوبِينَ تَائِقَةً لِلْوَتَرْتَذُوبِينَ تَائِقَةً لِلْوَتَرْ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-10-29 13:55:18
في حبّ مصرفي حبّ مصرعبدالعزيز المنسوب2019-10-28 18:44:39
نعمة الحب..نعمة الحب..بنعيسى احسينات - المغرب2019-10-28 10:26:28
مساحة حرة
النبيّ الموعود..بـ "المقام المحمود"النبيّ الموعود..بـ "المقام المحمود"ابراهيم يوسف ابو جعفر2019-11-08 20:34:06
سمو الشيخ فهد حمد العذاب الهاشميسمو الشيخ فهد حمد العذاب الهاشميعبدالسلام الشقيري 2019-11-07 17:40:26
مواقع النواصلمواقع النواصلأحمد محمود القاضي2019-11-05 00:45:19
ولنا كل الفخرولنا كل الفخر ياسمين مجدي عبده2019-11-04 13:03:56
الضمانالضمانرنيم محمود2019-11-03 20:53:14
عين العقلعين العقلأسامة عبد الناصر2019-11-02 22:18:32
من الجعبةمن الجعبةإبراهيم يوسف2019-10-30 14:50:17
الحذر.. من قيام المهدي المنتظرالحذر.. من قيام المهدي المنتظرابراهيم يوسف ابو جعفر2019-10-29 21:21:17
الملوخية والعقل الزفتاوىالملوخية والعقل الزفتاوىفرشوطى محمد2019-10-29 15:11:28
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر