GO MOBILE version!
أكتوبر31201910:57:01 صـربيع أول21441
متى يصير للعربي وطنٌ؟
متى يصير للعربي وطنٌ؟
أكتوبر31201910:57:01 صـربيع أول21441
منذ: 12 أيام, 4 ساعات, 30 دقائق, 24 ثانية

 
الغربة نوعان؛ غربة زمانية، وهي غربة يعاني منها كبار السن والحكماء، أما الغربة المكانية، فهي شقان، شق له علاقة بالابتعاد الجسدي عن الأوطان، والعيش في الخارج، وغربة لها علاقة بالعيش داخل الوطن، ولكن دون التفاعل والتعايش والتفاهم مع المحيط، وهذه غربة مكانية قاسية، يعاني منها شباب الوطن العربي جلهم، رغم إقامتهم في أوطانهم، ولاسيما أولئك الذين لا يجدون عملاً ولا أملاً ولا مستقبلاً، إنهم غرباء في أوطانهم ووسط أهلهم، وحالهم كحال الشعب العربي التونسي قبل انتخابات الرئاسة الأخيرة، حين كان المواطن التونسي تائهاً غربياً يائساً، لينقلب كل هذا البؤس والضياع التونسي إلى انتماء وولاء ووفاء مع نتائج انتخابات الرئاسة التي توجت قيس بن سعيد رئيساً على قلوب التونسيين.
تونس عادت إلى تاريخها ووطنها ودينها وروحها الإبداعية مع نتائج انتخابات الرئاسة، وقد حدثنا الكاتب أحمد الزعبي رئيس تحرير موقع سواليف الأردني، والذي زار تونس قبل أيام فقال: تونس تتقدم، فعندما يطلب رئيس الجمهورية من زوجته القاضي السيدة التونسية المتواضعة بنت الشعب إشراق شبيل أن تأخذ إجازة بدون راتب لمدة خمس سنوات من القضاء، كي لا يقع ولا تقع بالحرج كون زوجها رئيساً للجمهورية ، وكي لا يحسب في يوم من الأيام أن تضارباً في المصالح قد حدث في إحدى محاكم الدولة ولو من باب الوشاية، لتعلن هذه السيدة منذ يوم التنصيب أنها ستكون خادمة تونس الأولى، لا سيدة تونس الأولى!
تونس تتقدم مع إقدام الشباب التونسي على حملات تنظيف شوارع وحواري تونس من شمالها إلى جنوبها ،ومن شرقها إلى غربها ، والشباب التونسي الذي عاد له وطنه صار يقود المبادرات التطوعية؛ بعد أن كان محبطاً من التغيير قبل شهرين، وكان يعاني من البطالة والفراغ والرغبة في ركوب موج المتوسط هروباً من تونس، هذا التونسي صار يهتف للوطن كل مساء.
مشهد إبداعي ما كان ليتحقق لأهل تونس إلا بعد أن اكتشفوا شخصيتهم، وأكدوا ذاتهم الوطنية، حين انتخبوا رئيسهم، فصارت تونس لهم، وصاروا ينتمون لها، ويعيشون واقعها، ويلتصقون بترابها، لأنهم لم يعودوا غرباء في أوطانهم، فهم الوطن، وهم الرئاسة، وهم المستقبل، وهم الأمل، والانتماء والولاء والصدق والعطاء
تجربة تونس الديمقراطية أمنية كل عربي، وأمل كل فلسطيني، حين يقف أمام الصندوق لينتخب الرئيس، ويفتخر بينه وبين نفسه أنه من سيقرر أن يكون هذا الشخص هو الرئيس، ولم يفرض عليه أحد شخص الرئيس، ولم تكن الموافقة الأمريكية والإسرائيلية شرطاً لوجود الرئيس، ولم تكن جامعة الدول العربية هي التي وظفت الرئيس، وقتها تموت الغربة المكانية، وتنسحق الغربة الزمانة، ويحيا الانتماء في الصدور التي جففها الجفاء والغباء والرياء، ويصير الوطن بحجم المحبة والتسامح، وتصير فلسطين امرأة تقسم بطهارتها أنها لم تكن عاقراً، وأن رحم نسائها لا يقل كفاءة عن رحم نساء تونس التي انجبت الرئيس التونسي قيس بن سعيد، رحم المرأة الفلسطينية قادر على الاخصاب والانجاب، وقادر على العطاء، وقادر على تقديم الكفاءات والقدرات والطاقات التي تعزز الولاء والانتماء لهذا التراب الذي نقش على نتوء الصخر جملة: نحبك يا وطني نظيفاً من الشوائب والأحقاد، خالياً من التسلط والأصفاد.

أُضيفت في: 31 أكتوبر (تشرين الأول) 2019 الموافق 2 ربيع أول 1441
منذ: 12 أيام, 4 ساعات, 30 دقائق, 24 ثانية
0

التعليقات

150472
أراء وكتاب
جحيم المعرفةجحيم المعرفةأحمد محمود القاضي2019-11-08 14:52:44
ذكرى ميلاد سيد الخلق اجمعينذكرى ميلاد سيد الخلق اجمعينإسماعيل أبوعقاده2019-11-06 00:15:02
عن العنف مرة أخرى وأخرى ..!عن العنف مرة أخرى وأخرى ..!شاكر فريد حسن 2019-11-03 06:27:31
أحلى صوت ...عربيأحلى صوت ...عربي ياسمين مجدي عبده2019-10-28 13:04:23
الالتزام بالولاية الصادقةالالتزام بالولاية الصادقةسليم العكيلي2019-10-24 21:32:49
حسن نصرالله .. نهاية عتريس !حسن نصرالله .. نهاية عتريس !أحمد محمود سلام2019-10-24 14:49:59
إبداعات
حتماً سيمضي..حتماً سيمضي..هداية صفوح دركلت2019-11-11 19:06:01
البنت هفيّةالبنت هفيّةعبدالعزيز المنسوب2019-11-09 13:56:31
الفراغ ... مقاطع شعريةالفراغ ... مقاطع شعريةايفان علي عثمان 2019-11-08 22:14:25
لا تكتب بأشواكلا تكتب بأشواكعبدالعزيز المنسوب2019-11-04 23:44:20
رباعيات ( يا ناس يا ناسيه )رباعيات ( يا ناس يا ناسيه )محمد محمد علي جنيدي 2019-11-02 14:55:13
الزلم اللي شكت الكاع ... جيل الثأر والغارالزلم اللي شكت الكاع ... جيل الثأر والغارايفان علي عثمان 2019-11-02 00:49:23
يا نفسُ قومييا نفسُ قوميمحمد محمد علي جنيدي 2019-10-30 12:35:29
تَذُوبِينَ تَائِقَةً لِلْوَتَرْتَذُوبِينَ تَائِقَةً لِلْوَتَرْ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-10-29 13:55:18
في حبّ مصرفي حبّ مصرعبدالعزيز المنسوب2019-10-28 18:44:39
نعمة الحب..نعمة الحب..بنعيسى احسينات - المغرب2019-10-28 10:26:28
مساحة حرة
النبيّ الموعود..بـ "المقام المحمود"النبيّ الموعود..بـ "المقام المحمود"ابراهيم يوسف ابو جعفر2019-11-08 20:34:06
سمو الشيخ فهد حمد العذاب الهاشميسمو الشيخ فهد حمد العذاب الهاشميعبدالسلام الشقيري 2019-11-07 17:40:26
مواقع النواصلمواقع النواصلأحمد محمود القاضي2019-11-05 00:45:19
ولنا كل الفخرولنا كل الفخر ياسمين مجدي عبده2019-11-04 13:03:56
الضمانالضمانرنيم محمود2019-11-03 20:53:14
عين العقلعين العقلأسامة عبد الناصر2019-11-02 22:18:32
من الجعبةمن الجعبةإبراهيم يوسف2019-10-30 14:50:17
الحذر.. من قيام المهدي المنتظرالحذر.. من قيام المهدي المنتظرابراهيم يوسف ابو جعفر2019-10-29 21:21:17
الملوخية والعقل الزفتاوىالملوخية والعقل الزفتاوىفرشوطى محمد2019-10-29 15:11:28
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر