GO MOBILE version!
نوفمبر1120197:06:01 مـربيع أول131441
حتماً سيمضي..
حتماً سيمضي..
نوفمبر1120197:06:01 مـربيع أول131441
منذ: 8 شهور, 2 أيام, 13 ساعات, 38 دقائق, 16 ثانية

يلتف حول عنقي حبل من المواقف المخزية .. تلك التي حاولت الفرار منها كل مساء ... في ظلام الليل الحالك .. تأتي و تعافر في إظهار ما أخفي في جعبتي ...

لم أكن أعلم بأني أخفي كل ذاك الهروب بداخلي ..
ظهرت أمام نفسي ب حُلة لم أالفها من قبل ... شخصية أكرهها ...
ضعيفة .. مهزوزة ... شديدة التعلق ... و سريعة التخلي ...
لا تمتلك من الصبر و القوة أي شيء ...

في ذات المقهى ... أمعنت النظر في وجوههم .. نظرات أعينهم تتغلغل بها شفقة ... شفقة مُحب ... ترجو عدم السماح للاستسلام من الوصول إلى هدفه ...
حينها تاكدت بشكل قطعي بأن تعلقي السريع بهم ما هو إلا حقيقة ... حقيقة كارثية ..

أعود مجدداً للنقض بعهد قد عهدته على نفسي ... لا مزيد من المشاعر تجاه أحد ... عدم التعلق بأشخاص و أماكن ...
جل ما يحدث بعد ذلك يكن مُدمر ... يجعلني أشعر بأن القدر يعاقبني على ما بدر في الماضي .. بالحاضر الملغوم ...

استيقظ بداخلي ما كنت أخشاه ... المواجهة ...
مواجهة فشلي ... قلة حيلي ... و إهمالي ...
ما أمتلكه من جَلَدْ ظاهري ... تلاشى بظهور موؤد مهزوز غير ثابت ...

ما احتاجه المكوث في صمت ... بلا حروف ...
احتضان و بكاء، رغم سخافة ما قد مررت به مقارنةً بما حل بهم...
لا أعلم سبب انتكاستي تلك ... ولا سبب انكسار جدار المقاومة...

يتملكني شعور بالخوف مريب ... خوف من الرحيل ... والبقاء ...
من الاستمرار ... و الوقوف ...
من الأمل ... الذي لم أعد اراه ...
أشعر بنهاية قريبة ... لا أدري ملامحها ... لكنها آتية ...

نهاية يأس ... تفاؤل ... فرح ... حزن ... قلة حيل ... مثابرة ...
و ربما تكون النهاية هي الهروب من المواجهة اللعينة تلك ..

حتماً سيمضي كل ذلك ...

أُضيفت في: 11 نوفمبر (تشرين الثاني) 2019 الموافق 13 ربيع أول 1441
منذ: 8 شهور, 2 أيام, 13 ساعات, 38 دقائق, 16 ثانية
0

التعليقات

150640
أراء وكتاب
الومض الثالث كورونا ...ومضات للعالمالومض الثالث كورونا ...ومضات للعالمرفعت يونان عزيز2020-06-16 16:42:26
اعدلوا بيننا.. حتى لو.. صحيا !!!اعدلوا بيننا.. حتى لو.. صحيا !!!الدكتور ميثاق بيات الضيفي2020-06-16 10:19:27
زواج مسلمة من كتابيزواج مسلمة من كتابيالدكتوره ريهام عاطف2020-06-16 02:15:59
انها... للقانون قاهرة !!!انها... للقانون قاهرة !!!الدكتور ميثاق بيات الضيفي2020-06-10 18:42:51
الآن حصحص الحق يا فخامة الرئيسالآن حصحص الحق يا فخامة الرئيس سليمان الجاسر الحربش2020-06-09 18:34:51
أقلام وإبداعات
شعاع على قصيدة عذابات هاملت/ للأديب المصري صابر حجازيشعاع على قصيدة عذابات هاملت/ للأديب المصري صابر حجازيبقلم ا لأكاديمية .. كلستان المرعي من سورية 2020-06-19 21:10:52
أبيض على وزن أفعلأبيض على وزن أفعلإبراهيم يوسف2020-06-17 16:20:50
قطار حياتي.. (قصيدة مترجمة )  /  ترجمة الشاعر بنعيسى احسينات - المغربقطار حياتي.. (قصيدة مترجمة ) / ترجمة الشاعر...بنعيسى احسينات - المغرب2020-06-14 19:19:14
لا مكان لإثارة الفتنةلا مكان لإثارة الفتنةرفعت يونان عزيز2020-06-13 18:39:40
الغذاء وسرطان المبيض للنساءالغذاء وسرطان المبيض للنساءد مازن سلمان حمود2020-06-13 17:38:28
مُعَلَّقَاتِي الْمِائَتَانْ {130}مُعَلَّقَةُ رِجَالٍ فِي ظِلَالِ الْقُدْسِ الشَّرِيفْمُعَلَّقَاتِي الْمِائَتَانْ {130}مُعَلَّقَةُ رِجَالٍ فِي ظِلَالِ الْقُدْسِ الشَّرِيفْ الشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه..شاعر العالم{شاعر المائتي معلقة}2020-06-13 11:15:54
قصيدة إلى أخي أبيض اللون..قصيدة إلى أخي أبيض اللون..بنعيسى احسينات - المغرب2020-06-08 19:49:50
مساحة حرة
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر