GO MOBILE version!
أبريل620208:43:48 مـشعبان121441
لأبناء غزة العالقين في مصر العربية حق العودة
لأبناء غزة العالقين في مصر العربية حق العودة
أبريل620208:43:48 مـشعبان121441
منذ: 1 شهر, 20 أيام, 8 ساعات, 5 دقائق, 45 ثانية

 
لا يتشكك عاقل بأهمية الحفاظ على سلامة أكثر من 2 مليون إنسان يعيشون في غزة، خشية أن يتسلل إليهم فيروس كورونا، وبات جلياً أن لا طريق لتسلل الفيروس المذكور إلى أهل غزة إلا من خلال معبر رفح، والمثل يقول: الباب الذي يأتيك منه الريح، سده واستريح، وقد سدت غزة هذا الباب، كأبسط إجراء يضمن سلامة أهل غزة، في ظل الحصار، وقلة إمكانيات وزارة الصحة، ولكن غزة لم تسترح من إغلاق معبر رفح، فهناك على الأبواب ألوف العالقين الذين تقطعت بهم السبل، ولا سبيل لهم للبقاء على قيد الحياة إلا بالعودة إلى غزة.
الباب الذي يأتيك منه الريح سده واستريح لا يتناسب وأحوال الناس في غزة، ولا ينسجم والترابط الاجتماعي المعهود بين أهل غزة، ولا يتناسق والحالة الإنسانية المزرية التي يعيشها أبناء قطاع غزة في مصر العربية، وهم بلا رعاية واحتضان ومتابعة من السفارة الفلسطينية هناك، رغم احترامي الشخصي لشخص السفير ذياب اللوح، فالأمر فوق طاقته.
المحجوزون في مصر من أبناء غزة أغراب في بلدهم العربية، وبعضهم بلا أقارب، وبلا أصدقاء، وبلا أموال، ومنهم المريض، ومنهم المرافق للمرض، ومنهم صاحب الحاجة أو المصلحة التي أجبرته على السفر، ولا قدرة لبعضهم على مواصلة العيش خارج غزة حتى ولو تسول لقمته، وهم في قلب العاصفة، وهم عرضة للإصابة بالفيروس، وهم بحاجة إلى العودة إلى بيوتهم وأولادهم وأهلهم، ولا داع للحكم عليهم بالإعدام غربة ومرضاً وجوعاً.
لقد نجحت تجربة غزة في مواجهة فيروس كورونا من خلال الحجر، وقد تم تجهيز أكثر من مكان لاستقبال المصابين أو من اختلط بهم، وهذا المكان قد يستوعب عدداً من العالقين وفق الإمكانيات، وهذه خطوة مهمة، ولكنها تالية لخطوتين ضروريتين:
الخطوة الأولى: قبل سنوات، حين تقطعت السبل بالطلاب الفلسطينيين المقيمين في القاهرة جراء الاحتلال الإسرائيلي لغزة سنة 67، تكفلت جامعة الدول العربة في ذلك الوقت بالإنفاق على الطلاب الفلسطينيين، فلماذا لا تتحرك سفارة فلسطين في القاهرة، وتتقدم بطلب عاجل إلى جامعة الدول العربية ، لتوفير المأوى والمأكل للفلسطينيين العالقين في القاهرة هذه الأيام.
الخطوة الثانية: على قيادة غزة التواصل مع المخابرات المصرية لتأمين عودة العالقين دون الانتظار على الحواجز، ودون المبيت في السيارات، ودون تأخير، التسريع في إجراءات العودة تضمن وصول العالقين إلى أماكن الحجر دون تعرضهم للإصابة بالفيروس أثناء السفر.
وغزة قادرة على استيعاب أبنائها العالقين في مصر، وقادرة على تحمل المسؤولية، وقادرة على محاصرة فيروس كورونا خارج أسوار غزة المحاصرة من الاحتلال الإسرائيلي.

 

أُضيفت في: 6 أبريل (نيسان) 2020 الموافق 12 شعبان 1441
منذ: 1 شهر, 20 أيام, 8 ساعات, 5 دقائق, 45 ثانية
0

التعليقات

152554
أراء وكتاب
مواقف مخزيةمواقف مخزيةالدكتوره ريهام عاطف2020-05-16 21:28:36
أجراس  التظاهرات تقرع من جديدأجراس التظاهرات تقرع من جديدعلي الكاش2020-05-08 20:43:16
فضيحة فصيحةفضيحة فصيحةحيدر محمد الوائلي2020-05-08 16:36:43
الأخلاق  .. حجر الأساس لبناء مصنا الغاليةالأخلاق .. حجر الأساس لبناء مصنا الغاليةنبيل المنجى محمد شبكة2020-05-08 14:51:32
الغذاء ومرض الزهايمر (الخرف)الغذاء ومرض الزهايمر (الخرف)د مازن سلمان حمود2020-05-07 23:31:28
الأنظمة التربوية قلقة بشأن تقييم الطلبةالأنظمة التربوية قلقة بشأن تقييم الطلبةالدكتور: رشيد عبّاس2020-05-07 10:55:57
هل نحن صائمون أم عن الطعام ممتنعونهل نحن صائمون أم عن الطعام ممتنعوندكتور / محمد زهران زايد2020-05-05 17:39:30
الكورونا.. ماذا لو كانت.. حربا نفسية !!!الكورونا.. ماذا لو كانت.. حربا نفسية !!!الدكتور ميثاق بيات الضيفي2020-05-04 19:51:18
لماذا كان الله وحده القيوم ؟لماذا كان الله وحده القيوم ؟أحمد الديب 2020-05-04 19:23:54
أقلام وإبداعات
لست بإلهلست بإلهالدكتوره ريهام عاطف2020-05-10 05:34:31
كل الطُّرق تؤدي إلى الصفر!كل الطُّرق تؤدي إلى الصفر!مروة عبيد2020-05-09 18:18:42
ليالينا 80 ... في صالون النوستالجياليالينا 80 ... في صالون النوستالجياايفان علي عثمان 2020-05-08 00:03:05
هالة الملح والألوان ... قصيدةهالة الملح والألوان ... قصيدةايفان علي عثمان 2020-05-06 12:43:42
النحات ... إقنعة الضوءالنحات ... إقنعة الضوءايفان علي عثمان 2020-05-05 22:11:49
نسياننسيانالشاعر / أيمن أمين2020-05-04 19:09:51
فتاة غير تقليديةفتاة غير تقليديةالدكتوره ريهام عاطف2020-05-04 05:48:44
مساحة حرة
أحمد المنياوي ، صديق بدرجة أخأحمد المنياوي ، صديق بدرجة أخعمرو أبوالعطا 2020-05-08 23:43:46
في وقت الشدائدفي وقت الشدائدد. عبدالله ظهري2020-05-08 12:20:56
سر الجاذبيةسر الجاذبيةكرم الشبطي2020-05-06 18:26:43
هي فرصة خير .. فعسى أن نكره ما هو خير لناهي فرصة خير .. فعسى أن نكره ما هو خير...حاتم عبد الحكيم عبد الحميد 2020-05-06 16:44:23
خواطر أكتبها للمستقبل (فيروس كورونا) 7 -12خواطر أكتبها للمستقبل (فيروس كورونا) 7 -12سعيد مقدم أبو شروق2020-05-06 08:13:08
ذكريات الاصدقاءذكريات الاصدقاءكرم الشبطي2020-05-04 18:22:10
عربيعربيكرم الشبطي2020-05-02 19:48:12
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر