GO MOBILE version!
يوليو2120201:34:51 صـذو القعدة291441
الراحلون.. قصة قصيرة
الراحلون.. قصة قصيرة
يوليو2120201:34:51 صـذو القعدة291441
منذ: 4 شهور, 14 أيام, 7 ساعات, 41 دقائق, 31 ثانية

 
يحمل حقيبته الزرقاء ويجلس في اماكن خاصة بالمسافرين ينظر الى ساعته تتالى دقات الهاتف من أسرته للاستفسار عن وقت حركة الطائرة ..كان قوي الإرادة يعالج قلقه العاصف، سحابة توتره تملا المكان اتصلت به صدفة ليخبرني انه مسافر وقد حط الرحال لإكمال علاجه. كتب نصا قصيرا ونشره من مطار بغداد الدولي قبل المغادرة بلحظات : قليلا من الصبر ايتها الحقيبة..
غدا من يودع من؟ ايتها الحقيبة.
بدا يتأمل تجمع المسافرين في قاعة المغادرة. يود لو يحتفظ في خزانة ذاكرته برائحة تلك الأيام الجميلة وتفاصيلها. إحساس بالعجز يحيط به. الجو حار لايستطيع كسر النسيم البارد الذي في داخل الصالة ..عاصفة ترابية ثقيلة تصطدم بالباب الخارجي محدثة ذاك الصوت الرتيب الذي يملاء النفوس بالذعر هكذا شعرت بانها الرحلة الشاقة له خاصة وانه مسافر الى مجموعة المناطق المدارية الحارة بأشعة الشمس الحارقة والأجواء الخاصة للغاية في شهر اب . طائرته الرابعة فجرا، اسرته ينتظرون وقت اقلاع الطائرة وهم في مسكنهم ، يتململ في ياس كان متوترا للغاية، وكانه يقول انها السفرة الاخيرة لامجال للعلاج ولا للشفاء. كتب موضوعا وأرسله الى جريدة الزمان بعنوان ( رحلتي) . لايعلم لماذا هو دائما متوجسا، ينظر دائما بانه يعيش محطات العمر الأخيرة. سيطر عليه الخاطر المحزن بقوة. نظرات ولده عبدا لله تنساب على وجهه المكفهر، مر من أمامه شريط الأحداث الطويلة البعيدة والقصيرة في سطور سريعة تشابكت في غابة كثيفة. اختلفت الصورة في روحه كان أيامه لم تكن. تعصف به الخواطر كالرياح العاتية ، وجد الحزن يلفه ويعصره عن عمد ، بعد أن سافر أغلق على نفسه بابه وبكى بكاء مرا لم يشعر به أحد يحاول التذكر بلا جدوى تقترب ساعة اجله، ينقطع الشريط المتلاشي ليمزق شرائط ذكرياته. كان صاحبه ابا عمار حزينا قال ان وضعه الصحي متدهور جدا كتبت دعاء عسى الله ان يشفيه ويعافيه ولكن ارادة الله.. إن السماء تبكى لسفرك !! ، لم يستطع مجاراته فى الحديث ، تجمدت الكلمات ، انسابت المشاعر الغافية في رحلة الذكريات ايها الراحل الحاضر في نفوس المحبين.
 

أُضيفت في: 21 يوليو (تموز) 2020 الموافق 29 ذو القعدة 1441
منذ: 4 شهور, 14 أيام, 7 ساعات, 41 دقائق, 31 ثانية
0

التعليقات

153781
أراء وكتاب
هل نحن مسيرون؟هل نحن مسيرون؟الدكتوره ريهام عاطف2020-11-28 21:42:12
السيرة النبوية ورقات معدودةالسيرة النبوية ورقات معدودةرياض عبدالله الزهراني 2020-11-26 15:08:03
لنواب البرلمان  تهنئة ومطلوبلنواب البرلمان تهنئة ومطلوبرفعت يونان عزيز2020-11-26 11:44:03
موجة جديدة من التطبيعموجة جديدة من التطبيعمحمود مآلك الآشهب2020-11-25 07:06:22
أصحاب المعاشات " همسة عتاب للحكومه "أصحاب المعاشات " همسة عتاب للحكومه "رفعت يونان عزيز2020-11-23 14:18:45
قرارات فلسطينية تفاقم الوضع المأزومقرارات فلسطينية تفاقم الوضع المأزومشاكر فريد حسن 2020-11-22 08:28:32
قرارات فلسطينية تفاقم الوضع المأزومقرارات فلسطينية تفاقم الوضع المأزومشاكر فريد حسن 2020-11-22 08:27:14
طرق و كباريطرق و كباريمروة مصطفي حسونة2020-11-20 10:11:33
أقلام وإبداعات
يا وجعهم لعبك وحرفنتكيا وجعهم لعبك وحرفنتكمحمود مآلك الآشهب2020-11-30 06:05:51
صباح النورصباح النورهالة أبو السعود 2020-11-28 12:11:51
وحشة العمر الطويلوحشة العمر الطويلإبراهيم يوسف2020-11-28 09:38:32
ذهبت الي اللهذهبت الي اللهمحمود مآلك الآشهب2020-11-28 07:36:13
احباطاحباطفوزية بن حورية2020-11-28 01:18:40
تعليم ..ولكن !تعليم ..ولكن !مروة مصطفي حسونة2020-11-26 07:33:17
جان دمو ...جان دمو ...ايفان علي عثمان 2020-11-24 06:16:02
ثلجة ونارثلجة وناركرم الشبطي2020-11-22 17:27:11
تجريم الاخوان لا  يكفيتجريم الاخوان لا يكفيرياض عبدالله الزهراني 2020-11-21 18:38:58
مساحة حرة
ماهي الايدلوجية ؟ماهي الايدلوجية ؟مهاب مصطفي فتحي2020-11-30 02:13:32
المغترب والكفيلالمغترب والكفيلابراهيم شرف الدين 2020-11-29 18:30:29
رجل بمعني الكلمة ...رجل بمعني الكلمة ...مروة مصطفي حسونة2020-11-29 02:40:32
كبسولات حمض الهيالورونيككبسولات حمض الهيالورونيكرغداء ابراهيم2020-11-28 23:37:55
في جنة الخُلد يا فاطمةفي جنة الخُلد يا فاطمةآلاء نشأت2020-11-28 09:42:04
ميلاد شذىميلاد شذىكرم الشبطي2020-11-27 15:31:28
حاسبوا على كلامكمحاسبوا على كلامكم ياسمين مجدي عبده2020-11-26 14:43:21
نمبر  تننمبر تنأحمد ثابت محمد2020-11-25 07:17:05
رسالة إلي السيد المسئول ...رسالة إلي السيد المسئول ...مروة مصطفي حسونة2020-11-22 18:28:27
أين المفر ؟أين المفر ؟مهاب مصطفي فتحي2020-11-19 22:26:30
رحلة مفيدةرحلة مفيدة ياسمين مجدي عبده2020-11-19 20:28:51
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر