GO MOBILE version!
يوليو2220208:41:53 مـذو الحجة11441
بين سد النهضة وعربدة المستوطنات طاولة مفاوضات
بين سد النهضة وعربدة المستوطنات طاولة مفاوضات
يوليو2220208:41:53 مـذو الحجة11441
منذ: 4 شهور, 8 أيام, 18 ساعات, 50 دقائق, 39 ثانية

 
أنا أفعل ما أشاء على الأرض وأنت قل ما تشاء على طاولة المفاوضات، أنا لن أعترض على طرح أي موضوع يشغل بالك، وأنت لا تعترض على أي مشروع يشغل الأرض، وموعدنا طاولة المفاوضات التي تتسع لمناقشة كل الخلافات، وسنترك أنت وأنا للزمن القرار، والحكم بيننا سيكون في نهاية المشوار!
على طاولة المفاوضات عقدت القمة الإفريقية المصغرة برئاسة رئيس جنوب إفريقيا، الذي قال: إنه سيكون هناك المزيد من المفاوضات، وقال رئيس الوزراء السوداني: إن مصر وإثيوبيا والسودان اتفقوا على استمرار المفاوضات الخاصة بملء سد النهضة الإثيوبي، وقال بيان صادر عن الرئاسة المصرية: لقد تم التوافق في ختام القمة على مواصلة المفاوضات، والتركيز في الوقت الراهن على منح الأولوية لبلورة اتفاق قانوني ملزم بشأن قواعد ملء وتشغيل سد النهضة، وقال رئيس وزراء إثيوبيا: أعبر عن تقديري لشقيقي عبدالله حمدوك وعبدالفتاح السيسي على التفاهم المشترك الذي توصلنا إليه حول مواصلة النقاشات التقنية بشأن ملء السد، وقد أنجزنا العام الأول من ملء خزان السد.
نتائج تلك القمة الإفريقية المصغرة تحاكي السياسة الإسرائيلية بشأن القضية الفلسطينية، ثلاثون عاماً من الجلوس حول طاولة المفاوضات، والخروج بالبيانات، دون أن يتوقف بناء المستوطنات، فكانت النتائج كارثية على الأرض، وهذه هي السياسة الإثيوبية حول سد النهضة، سياسة نقلتها عن إسرائيل كاملة، تماماً مثلما نقلت عنها تجربتها في فرض الحقائق على الأرض، فإسرائيل ليست المعلم والمرشد والموجه لإثيوبيا، بل هي المحرض لها على بناء السد، وهي المخطط والممول، وهي الداعم للمشروع، وإسرائيل هي الرابح الأكبر من تصعيد الخلافات في المنطقة، وهي التي تذكي نيران الحروب التي تضمن لها الاستقرار والازدهار.
استئناف المفاوضات حول سد النهضة مع استمرار حجز مياه النيل سيضر بحياة ملايين العرب في مصر والسودان، والأصل أن تواصل مصر جهدها وفعلها الميداني حتى يتوقف حجر مياه النيل إلى حين التوصل إلى اتفاق قانوني ملزم، ولكم أيها المصريون باستمرار بناء المستوطنات رغم المفاوضات تجربة وعظة، وخذوا حذركم، فقد توقف العمل بخمس محطات ضخ مياه في السودان، كانت تقدم للشعب السوداني شربة الماء حتى قبل عدة أيام.
الشعب الفلسطيني يحب مصر، ويخاف عليها من كل شر، ويعرف أن إشغال مصر بمشاكلها، وإغراقها بصراعات جانبية سيضر بالقضية الفلسطينية، ويخدم الأطماع الإسرائيلية، وهذا هو شعور الأمة العربية كلها، وهي تتمنى لمصر الانتصار الميداني في معركة الحياة والبقاء.
ملحوظة 1: مجلس الأمن الدولي لن يطفئ ظمأ مصر، ولن تقدم الأمم المتحدة لمصر ما ينفعها، تماماً مثلما لم تقدم الأمم المتحدة شيئاً نافعاً للقضية الفلسطينية.
ملحوظة 2: التحكيم الدولي الذي لجأت إليه مصر للفصل بينها وبين إسرائيل حول ملكية طابا على البحر الأحمر قبل عشرات السنين لا يتناسب للفصل بين مصر وأثيوبيا حول سد النهضة، فإسرائيل التي قبلت بالتحكيم الدولي كانت تعرف أنها إذا خسرت أرض طابا المصرية فإنها ستربح اعتراف مصر بحق إسرائيل في أرض فلسطين، بينما سترفض أثيوبيا أن تضع مستقبل شعبها ومصالحها على طاولة التحكيم!

أُضيفت في: 22 يوليو (تموز) 2020 الموافق 1 ذو الحجة 1441
منذ: 4 شهور, 8 أيام, 18 ساعات, 50 دقائق, 39 ثانية
0

التعليقات

153790
أراء وكتاب
هل نحن مسيرون؟هل نحن مسيرون؟الدكتوره ريهام عاطف2020-11-28 21:42:12
السيرة النبوية ورقات معدودةالسيرة النبوية ورقات معدودةرياض عبدالله الزهراني 2020-11-26 15:08:03
لنواب البرلمان  تهنئة ومطلوبلنواب البرلمان تهنئة ومطلوبرفعت يونان عزيز2020-11-26 11:44:03
موجة جديدة من التطبيعموجة جديدة من التطبيعمحمود مآلك الآشهب2020-11-25 07:06:22
أصحاب المعاشات " همسة عتاب للحكومه "أصحاب المعاشات " همسة عتاب للحكومه "رفعت يونان عزيز2020-11-23 14:18:45
قرارات فلسطينية تفاقم الوضع المأزومقرارات فلسطينية تفاقم الوضع المأزومشاكر فريد حسن 2020-11-22 08:28:32
قرارات فلسطينية تفاقم الوضع المأزومقرارات فلسطينية تفاقم الوضع المأزومشاكر فريد حسن 2020-11-22 08:27:14
طرق و كباريطرق و كباريمروة مصطفي حسونة2020-11-20 10:11:33
أقلام وإبداعات
يا وجعهم لعبك وحرفنتكيا وجعهم لعبك وحرفنتكمحمود مآلك الآشهب2020-11-30 06:05:51
صباح النورصباح النورهالة أبو السعود 2020-11-28 12:11:51
وحشة العمر الطويلوحشة العمر الطويلإبراهيم يوسف2020-11-28 09:38:32
ذهبت الي اللهذهبت الي اللهمحمود مآلك الآشهب2020-11-28 07:36:13
احباطاحباطفوزية بن حورية2020-11-28 01:18:40
تعليم ..ولكن !تعليم ..ولكن !مروة مصطفي حسونة2020-11-26 07:33:17
جان دمو ...جان دمو ...ايفان علي عثمان 2020-11-24 06:16:02
ثلجة ونارثلجة وناركرم الشبطي2020-11-22 17:27:11
تجريم الاخوان لا  يكفيتجريم الاخوان لا يكفيرياض عبدالله الزهراني 2020-11-21 18:38:58
مساحة حرة
ماهي الايدلوجية ؟ماهي الايدلوجية ؟مهاب مصطفي فتحي2020-11-30 02:13:32
المغترب والكفيلالمغترب والكفيلابراهيم شرف الدين 2020-11-29 18:30:29
رجل بمعني الكلمة ...رجل بمعني الكلمة ...مروة مصطفي حسونة2020-11-29 02:40:32
كبسولات حمض الهيالورونيككبسولات حمض الهيالورونيكرغداء ابراهيم2020-11-28 23:37:55
في جنة الخُلد يا فاطمةفي جنة الخُلد يا فاطمةآلاء نشأت2020-11-28 09:42:04
ميلاد شذىميلاد شذىكرم الشبطي2020-11-27 15:31:28
حاسبوا على كلامكمحاسبوا على كلامكم ياسمين مجدي عبده2020-11-26 14:43:21
نمبر  تننمبر تنأحمد ثابت محمد2020-11-25 07:17:05
رسالة إلي السيد المسئول ...رسالة إلي السيد المسئول ...مروة مصطفي حسونة2020-11-22 18:28:27
أين المفر ؟أين المفر ؟مهاب مصطفي فتحي2020-11-19 22:26:30
رحلة مفيدةرحلة مفيدة ياسمين مجدي عبده2020-11-19 20:28:51
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر