GO MOBILE version!
يوليو2620205:45:57 مـذو الحجة51441
" لية لأ " دراما ناضجة
" لية لأ " دراما ناضجة
يوليو2620205:45:57 مـذو الحجة51441
منذ: 4 شهور, 8 أيام, 15 ساعات, 14 دقائق, 24 ثانية

منذ عرض مسلسل "ليه لأ "على أحد التطبيقات على
الإنترنت وقد شهد إثارة جدل على أوسع نطاق من حلقته الأولى التى كانت تحتوى على مفاجئة فى الاحداث وهو هروب العروس" أمينة خليل" في توقيت عقد قرآنها ، المشهد من الناحية الفنيه فى قمة الابداع من حيث تعبيرات الوجوه من حالة الدهشة و الاستغراب ونظرات الصدمة على الحضور ونظرة العروس المليئة بالخوف والذهول التى برزتها المخرجة الرائعه "مريم ابو عوف".
اثار هذا العمل جدل على السوشيال ميديا وانتقادات عارمة على فكرة العمل وان التحدى والقوة لا تعنى الظلم لأحد .. فا جاءت الانتقادات ايضا على تتر المسلسل "اللى قادرة على التحدى والمواجهه" للنجمه" امال ماهر" ، حيث وصفوا مستخدمي السوشيال ميديا ان من هربت يوم كتب كتابها فهى فضحت اهلها وظلمت خطيبها وعند تعرفها على شخص اخر النجم "محمد الشرنوبي" ظلمت ايضا خطيبته ..

اذا نظرنا الى هذا العمل الذي حقا يستحق المركز الاول وبجدارة من حيث التمثيل والاخراج والكتابة المبدعة للرائعه" مريم نعوم" ،
العمل يعطى درسا لجزء هام فى المجتمع ويعيد مفهوم التربية للبنات وخلق حوار عظيم بين الاهل والابناء ..
اجبار الاهل او المجتمع ليجعل فتاة تقدم على خطوبة من شخص لا تشعر تجاهه اى شئ وان هذا واجب لابد منه نظرا للخوف من العمر او لان العقل يقول ان هذا الشخص مواصفاته ايجابيه او من اجل المجتمع ... فتخضع الفتاة لخطوبة لا تشعر بها ولا يوجد عقل يؤيد ملا يناسب ولا يلائم القلب ..
العمل الدرامى اشار الى هذة الازمة ان عدم وجود حوار بين الام وابنتها او ان نظرة المجتمع تحصر الفتاة فى مجرد لقب مخطوبة ، متزوجه يجبرها على فعل كا الممثل فى العمل تلجأ الى الهروب ، الفضيحة والظلم .

إذا اتفق العقل والقلب معا على شئ فلا تترد ، وإذا عارض اى منهما الأخر على شئ فلا تتسرع .
ان المجتمع الذي يرى الفتاة دون إرادة فهو مجتمع كفيف حقا .
ان الفتاة الان اصبحت بنيان المجتمع .. التعليم ، الدين ، الثقافة ، حسن التربيه ، والاخلاق تجعلها لم تستلم لمجرد لقب او القبول بعلاقه لا تشبها .
مسلسل" ليه لأ "ناقش قضيه من اهم قضايا المجتمع العربي .. واذا توافر الحوار البناء والتفاهم المثمر بين الاهل والابناء سوف يتطور المجتمع وتتسع نظرته للأفضل.




 

أُضيفت في: 26 يوليو (تموز) 2020 الموافق 5 ذو الحجة 1441
منذ: 4 شهور, 8 أيام, 15 ساعات, 14 دقائق, 24 ثانية
0

التعليقات

153812
أراء وكتاب
هل نحن مسيرون؟هل نحن مسيرون؟الدكتوره ريهام عاطف2020-11-28 21:42:12
السيرة النبوية ورقات معدودةالسيرة النبوية ورقات معدودةرياض عبدالله الزهراني 2020-11-26 15:08:03
لنواب البرلمان  تهنئة ومطلوبلنواب البرلمان تهنئة ومطلوبرفعت يونان عزيز2020-11-26 11:44:03
موجة جديدة من التطبيعموجة جديدة من التطبيعمحمود مآلك الآشهب2020-11-25 07:06:22
أصحاب المعاشات " همسة عتاب للحكومه "أصحاب المعاشات " همسة عتاب للحكومه "رفعت يونان عزيز2020-11-23 14:18:45
قرارات فلسطينية تفاقم الوضع المأزومقرارات فلسطينية تفاقم الوضع المأزومشاكر فريد حسن 2020-11-22 08:28:32
قرارات فلسطينية تفاقم الوضع المأزومقرارات فلسطينية تفاقم الوضع المأزومشاكر فريد حسن 2020-11-22 08:27:14
طرق و كباريطرق و كباريمروة مصطفي حسونة2020-11-20 10:11:33
أقلام وإبداعات
يا وجعهم لعبك وحرفنتكيا وجعهم لعبك وحرفنتكمحمود مآلك الآشهب2020-11-30 06:05:51
صباح النورصباح النورهالة أبو السعود 2020-11-28 12:11:51
وحشة العمر الطويلوحشة العمر الطويلإبراهيم يوسف2020-11-28 09:38:32
ذهبت الي اللهذهبت الي اللهمحمود مآلك الآشهب2020-11-28 07:36:13
احباطاحباطفوزية بن حورية2020-11-28 01:18:40
تعليم ..ولكن !تعليم ..ولكن !مروة مصطفي حسونة2020-11-26 07:33:17
جان دمو ...جان دمو ...ايفان علي عثمان 2020-11-24 06:16:02
ثلجة ونارثلجة وناركرم الشبطي2020-11-22 17:27:11
تجريم الاخوان لا  يكفيتجريم الاخوان لا يكفيرياض عبدالله الزهراني 2020-11-21 18:38:58
مساحة حرة
ماهي الايدلوجية ؟ماهي الايدلوجية ؟مهاب مصطفي فتحي2020-11-30 02:13:32
المغترب والكفيلالمغترب والكفيلابراهيم شرف الدين 2020-11-29 18:30:29
رجل بمعني الكلمة ...رجل بمعني الكلمة ...مروة مصطفي حسونة2020-11-29 02:40:32
كبسولات حمض الهيالورونيككبسولات حمض الهيالورونيكرغداء ابراهيم2020-11-28 23:37:55
في جنة الخُلد يا فاطمةفي جنة الخُلد يا فاطمةآلاء نشأت2020-11-28 09:42:04
ميلاد شذىميلاد شذىكرم الشبطي2020-11-27 15:31:28
حاسبوا على كلامكمحاسبوا على كلامكم ياسمين مجدي عبده2020-11-26 14:43:21
نمبر  تننمبر تنأحمد ثابت محمد2020-11-25 07:17:05
رسالة إلي السيد المسئول ...رسالة إلي السيد المسئول ...مروة مصطفي حسونة2020-11-22 18:28:27
أين المفر ؟أين المفر ؟مهاب مصطفي فتحي2020-11-19 22:26:30
رحلة مفيدةرحلة مفيدة ياسمين مجدي عبده2020-11-19 20:28:51
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر