GO MOBILE version!
نوفمبر1020208:44:36 صـربيع أول241442
صَدَّقَ عَلَيْهِمْ إِبْلِيسُ ظَنَّهُ
صَدَّقَ عَلَيْهِمْ إِبْلِيسُ ظَنَّهُ
نوفمبر1020208:44:36 صـربيع أول241442
منذ: 2 شهور, 8 أيام, 19 ساعات, 18 دقائق, 7 ثانية

 
عند بداية أزمة الرواتب، قلنا بصريح العبارة: أن هذه الازمة ستطيح بأحد الطرفين (البرلمان أو الحكومة)، وأن الإطاحة بأحد الطرفين سيتسبب بكارثة مهولة، من شانها نقل العراق الى مواقع متقدمة بين الدول او قيام حرب أهلية، لا يُعرف لها نهاية أو باي صورة ستكون (كفانا الله شرها).
ثم بدأت المشاجرة ورمي الكرة كُلاً في سلة الآخر، فالحكومة تقول: لا بُدَّ من إقرار قانون الاقتراض واللجوء إلى الورقة البيضاء، بالمقابل يصرح البرلمانيون بأن قانون الاقتراض سيزيد أعباء الدولة العراقية وسيرهنها ويكبلها من القيام بواجباتها وانه قانون غير منصف وأنه كارثة وأنه وأنهُ ......
نحن نعلم بأن البرلمان وليد الأحزاب وجاء عن طريق الانتخاب، وأن الحكومة وليدة البرلمان، بالتالي فان الحكومة هي وليدة تفاهمات الأحزاب والكتل السياسية، وأما الحكومة الأخيرة وهي وان جاءت بعد قيام تظاهرات عارمة امتدت الى جميع المحافظات تقريباً، ودامت لمدة عام كامل الا انها جاءت عن طريق الأحزاب وتفاهماتها وصوت عليها البرلمان، بمعنى أنها جاءت تحت غطاء دستوري شرعي، ولكن لا ننفي تخوف الأحزاب وبرلمانها من هذه الحكومة، خصوصاً وأنها كانت مدعومة من الرئيس الأمريكي السابق (ترامب)، المعروف بتخبطه وقراراته المعادية لحكومة (عبد المهدي) التي جاءت باتفاقية الصين، تلك الاتفاقية التي راهن على اسقاطها (ترامب) المعتوه، ولم يتم له ذلك فـ (عبد المهدي) لم يوقع بشخصه بل بكونه رئيساً لوزراء العراق، وكونه قدم استقالته وخرج من السلطة فهذا لا يعني الغاء اتفاقيته وقرارات حكومته.
عودة على بدأ، فاذا كان قانون الاقتراض غير مجدي وغير نافع، على حسب رؤية اللجنة المالية النيابية، فمن المؤكد ان هذه اللجنة لديها حلول أخرى لهذه الازمة، وعليها حينئذ المبادرة الى اقالة الحكومة الحالية، والمجيئ بحكومة أخرى وفق السياقات الدستورية وتنهي هذه الترهات، أو ان هذه اللجنة ليست لديها أي حلول! فلماذا هذه المماطلة والتسويف وتأخير إقرار قانون الاقتراض؟ الذي تسبب بعدم صرف الرواتب الى الآن؟! وهم يعلمون جيداً ان لا دخل للفرد العراقي سوى هذا الراتب؟ ولا تدور عجلة السوق العراقي الا حين استلام هذا الراتب؟ فالكل متضرر من تأخير دفع الرواتب سواءً الموظف او الكاسب.
نستنتج مما سبق: ان تأخير الرواتب هو امر متفق عليه بين الحكومة والبرلمان، خصوصاً بعد تصريح النائب حامد الموسوي الذي جاء فيه: الموظف العراقي يجيد الادخار ولم يتأثر بتأخير الرواتب بل ثبت انه يمارس حياته بصورة طبيعية دون ضغط للنفقات وهذا يدل على ان الدخل الشهري للموظف جيد ويستطيع التكيف لحين إطلاق الراتب في الفترة المقبلة!
بقي شيء...
لا اعرف كيف علم هذا النائب النابغة وكيف قاس وباي معيار كلامه السابق؟ اذا كان نوابنا هكذا فقليل ما حل بنا من المكروه ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.



 

أُضيفت في: 10 نوفمبر (تشرين الثاني) 2020 الموافق 24 ربيع أول 1442
منذ: 2 شهور, 8 أيام, 19 ساعات, 18 دقائق, 7 ثانية
0

التعليقات

155518
أراء وكتاب
هواجس عراقيةهواجس عراقيةسلام محمد العامري2021-01-17 20:07:15
دستور القراصنة وأحلام الخانعيندستور القراصنة وأحلام الخانعينعدنان الصباح2021-01-16 07:39:57
ولكنكم تستعجلونولكنكم تستعجلونعبد الرازق أحمد الشاعر2021-01-15 23:52:15
كأنـــه .. لـــم يكـــن !كأنـــه .. لـــم يكـــن !نورا محمد حنفي2021-01-11 16:24:43
الأدب العربي الحديثالأدب العربي الحديثرياض عبدالله الزهراني 2021-01-10 11:25:14
همسات نفسية ... جوزى هايتجوزهمسات نفسية ... جوزى هايتجوزعادل عبدالستار العيله2021-01-09 21:08:56
وحدتي حريتيوحدتي حريتيالدكتوره ريهام عاطف2021-01-08 03:30:23
العودة إلى الذاتالعودة إلى الذاتهالة أبو السعود 2021-01-02 08:28:46
ومضى عام آخر ..!!ومضى عام آخر ..!!شاكر فريد حسن 2020-12-31 08:40:09
أقلام وإبداعات
في كل ليلة عشيقفي كل ليلة عشيقالدكتوره ريهام عاطف2021-01-18 01:45:25
صباحك خير مطرصباحك خير مطركرم الشبطي2021-01-17 09:47:26
فتاة شتراوس ... الى انطونيا بوتزيفتاة شتراوس ... الى انطونيا بوتزيايفان علي عثمان 2021-01-14 20:22:04
لو أكون..؟لو أكون..؟إيناس ثابت2021-01-14 19:12:55
ارتفاعا .. بهمزة الوصلارتفاعا .. بهمزة الوصلسعيد مقدم أبو شروق2021-01-13 09:50:48
إِشْرَاقَةُ الصَّبَاحْإِشْرَاقَةُ الصَّبَاحْ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2021-01-11 16:19:11
مسلم بابا مسلم بابا مسلم بابامسلم بابا مسلم بابا مسلم باباايفان علي عثمان 2021-01-11 00:04:33
قطر ولم الشملقطر ولم الشملهالة أبو السعود 2021-01-09 06:41:26
الغذاء وامراض العيونالغذاء وامراض العيوند مازن سلمان حمود2021-01-06 00:04:17
ألمواطن بين الإحباط والنصرألمواطن بين الإحباط والنصرسلام محمد العامري2021-01-05 14:40:04
مساحة حرة
أين الآن مطرب أغنية لولاكي ....!!!أين الآن مطرب أغنية لولاكي ....!!!ناديه شكري 2021-01-17 11:16:44
صورة مصر في عيون أحد المستعربين الإسبانصورة مصر في عيون أحد المستعربين الإسبانعلي إبراهيم أبو الفتوح2021-01-15 00:47:24
تعريفات للمناقشةتعريفات للمناقشةمروة مصطفي حسونة2021-01-13 17:47:21
أبي أجمد يسبح خارج حقوق الإنسانأبي أجمد يسبح خارج حقوق الإنسانرفعت يونان عزيز2021-01-12 17:33:00
من أجل بطولة ناجحةمن أجل بطولة ناجحة ياسمين مجدي عبده2021-01-10 20:32:11
الحياة  ما بعد المعاشالحياة ما بعد المعاشجمال المتولى جمعة 2021-01-10 12:09:50
تحية طيبة ... وشكر جزيل  لسيادة الرئيستحية طيبة ... وشكر جزيل لسيادة الرئيسرفعت يونان عزيز2021-01-09 16:43:10
كرم الطيوركرم الطيوركرم الشبطي2021-01-08 22:08:28
رفقاً بأفكارك فقد تحتاج لتجديدهارفقاً بأفكارك فقد تحتاج لتجديدهاحاتم عبد الحكيم عبد الحميد 2021-01-06 07:35:18
بائع الأشرطة المغناطيسيّةبائع الأشرطة المغناطيسيّةسعيد مقدم أبو شروق2021-01-06 07:27:19
كمامة مجانية و عليها هدية ...كمامة مجانية و عليها هدية ...مروة مصطفي حسونة2021-01-04 19:16:10
أنت أقوي منها ...أنت أقوي منها ...مروة مصطفي حسونة2020-12-30 19:13:52
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر