GO MOBILE version!
يناير920218:08:43 صـجمادى أول251442
رياضيات الأعداء وحسابات دكاكين العرب
رياضيات الأعداء وحسابات دكاكين  العرب
يناير920218:08:43 صـجمادى أول251442
منذ: 18 أيام, 19 ساعات, 59 دقائق, 46 ثانية

 

اذا كان الرقم واحد هو خط عمودي يمكن ان يتغير لأرقام خرافية بمجرد تعديل موقعه من ارقام اخرى او مع نفسه فهو اذا اتحد مع مثيله مثلا من اسفله اصبح الرقم سبعة ومن اعلاه اصبح الرقم ثمانية وكزاوية حادة يصبح اثنان او ستة واذا تكرر يمكن له ان لا يتوقف بحيث يصبح رقم لا نهائي.
دائما اعتقدنا ان الرياضيات هي العد او الحساب او مراكمة الارقام وعلاقتها ببعضها جمعا او طرحا او ضربا ولم يدر بخلدنا ونحن على مقاعد الدراسة ان الرياضيات هي ارقام الفلسفة او هي تجريد الفلسفة ولقد تعلمنا التفاضل والتكامل على قاعدة الرؤيا البصرية للزوايا ولم يدر بخلدنا الرؤيا الادراكية للبنية الاجتماعية والاقتصادية بكل تجلياتها فالذي اعتقد ان التفضل ضروري للوصول الى التكامل على قاعدة التخلص من كل ما يعيق الوصول الى التكامل شكل رؤيا ديكتاتورية قامت على قاعدة ان ما يراه هو أكان شخصا او فئة او طبقة هو مطلق الصحيح وبالتالي ارتأى ان التخلص من كل ما هو خلاف رؤياه سيصل به الى التكامل في حين ارتأى الآخر ان التكامل طريق للوصول الى التفاضل وبالتالي فان الكل سيساهم في خلق الافضل وفرز الايجابي عن السلبي لصالح سيطرة الايجابي أيا كان اعتقاده بالإيجابي الا انه اعتمد على قبول الجميع للوصول الى ما يريد حتى لو اعتبر الجميع اداة لوصوله وسطوته وتحقيق اهدافه الا انه بالأساس لم يستثنى احدا او جهة او طبقة او فكرة بل فتح الابواب على مصراعيها لكل الريح لعلها تعصف وحدها بكل شيء وتمارس الفرز بين القمح الذي يريد والزوان الذي لا يريد ولكنه ايضا لم يلغي حتى الزوان بل ترك له الحق بمواصلة الحياة.
مأساتنا اننا لم نقرأ علم الرياضيات كعلم اجتماع وسياسة واقتصاد والا لكانت الامور جدا مختلفة فالرياضيات لغة لا تعرف النفي للآخر لخطورته واهميته أيا كانت مكانته فالصفر منفردا قد يتحول الى ارقام فلكية مع غيره واي تحريك للاماكن في عالم الارقام ينبغي له توخي الدقة وقمة الحذر فالتغيير في الارقام والخطوط بدن وضوح ودقة قد يذهب بالمغير ذاته الى الكارثة وبالتالي فنحن نجد مثلا ان العاملين في الارقام هم اكثر دقة بما لا يقاس من العاملين في الآداب وهذا ينطبق على متفرعات الرياضيات كالهندسة بكل فروعها والجبر وعلى سائر العلوم كالفيزياء والكيمياء وغيرها بل ان البعض يسمي الرياضيات بأم العلوم او سيدة العلوم كما ان الفلسفة علم العلوم فالرياضيات والفلسفة هما اعمدة اية حضارة يمكن لها ان تعيش على وجه الارض والامم التي لا تملك هاتين الدعامتين لا وجود لها بين حضارات الامم الحية.
هناك فرق شاسع بين علم الرياضيات وحسابات الدكاكين عند العرب فقد تكون احداث واشنطن واقتحام الكونغرس وما يجري في انتخابات الكنيست في دولة الاحتلال ومحاكمة نتنياهو مقابل طريقة ادارة الحكم عند العرب نموذجا, فقد ابتهج العرب لما جرى من قبل بضعة مئات من الغوغائيين في حادثة الكونغرس الامريكي معتبرين ان ديمقراطية امريكا انهارت ولم يروا ابدا كيف جرى التعامل مع الامر وكيف انتهى وكيف وجد ترامب نفسه امام البحث عن سبل لحماية نفسه من المسائلة بعد ان يخرج من البيت الابيض وكيف تراجع بكل السرعة عن فعلته ودعمه لما جرى من الغوغائيين تأييدا له, وكذا يجري الامر مع نتنياهو في دولة الاحتلال الذي يسعى بكل ما اوتي من قوة للاحتماء بديمقراطية دولة الاحتلال والعنصرية للإفلات من محاكمة الفساد ومع انه قاد دولته الى اربعة انتخابات في فترة قياسية ولازال يصر على التمسك بالحكم عبر الوسائل الديمقراطية ولا زالوا جميعهم يصرون علة نفس الطريق للتخلص منه دون ان يفكر أيا كان ولو للحظة بالانقلاب على الديمقراطية.
حسابات الدكاكين العربية لا علاقة لها بعلم الرياضيات وهي تماما كالفرق بين الديمقراطية والطغيان ففي دولتي الطغيان والعنصرية والاحتلال الولايات المتحدة واسرائيل هناك مؤسسة حقيقية راسخة وثابتة وقوية تعمل على تدميرنا ونهبنا والغاءنا ولكنها في نفس الوقت تحرص على حماية ذاتها وتقدمها وازدهارها وتقدم نفسها علنا وبكل وقاحة كدعاة وحماة للديمقراطية في العالم وكنماذج تحتذى ببناء المؤسسة الديمقراطية في حين يتبجح العرب بكل غباء عن قرب انهيارهم وعن فساد نتنياهو وسجن رئيس دولة الاحتلال ورئيس وزراءه وانتظار السجن لنتنياهو كما قد يحدث مع ترامب صباح يوم 21 يناير بعد ان يفقد حصانة الرئيس فقد يجد نفسه مطلوبا للعدالة بتهمة التحريض على العنف وهو وكما تقول تسريبات البيت الابيض انه بات يفكر بإصدار عفو رئاسي عن نفسه قبل ان تغادره الحصانة الرئاسية عدا عن انه لم يجد في الولايات الامبريالية من يؤيده سوى بضعة مئات من الغوغائيين في حين توحدت كل امريكا في مواجهته.
العرب تآمروا ولا زالوا على ذواتهم ودمروا ليبيا والعراق واليمن وسوريا وقسموا المقسم والمنهوب في فلسطين ولا زالوا يواصلون فعلتهم وبنفس الوقت يضحكون هازئين من ديمقراطية امريكا وفساد دولة الاحتلال في حين ان حسبة علمية واحدة ولحظة تأمل حقيقية واحدة قائمة على علم الرياضيات لا حسابات الدكاكين سنكتشف ان وحدنا من دون شعوب الارض من لا يحق لنا التحدث عن النزاهة والديمقراطية ما دام حالنا حال دكاكين حاراتنا التي لا تعريف لها الا على شاكلة دكانة ابو محمود وفي احسن الاحوال واولاده فكل مؤسساتنا ان وجدت هذا هو عنوانها وبالتالي فلا حياة لمن لا يرى " اعوجاج رقبته ".
 

أُضيفت في: 9 يناير (كانون الثاني) 2021 الموافق 25 جمادى أول 1442
منذ: 18 أيام, 19 ساعات, 59 دقائق, 46 ثانية
0

التعليقات

156514
أراء وكتاب
هواجس عراقيةهواجس عراقيةسلام محمد العامري2021-01-17 20:07:15
دستور القراصنة وأحلام الخانعيندستور القراصنة وأحلام الخانعينعدنان الصباح2021-01-16 07:39:57
ولكنكم تستعجلونولكنكم تستعجلونعبد الرازق أحمد الشاعر2021-01-15 23:52:15
كأنـــه .. لـــم يكـــن !كأنـــه .. لـــم يكـــن !نورا محمد حنفي2021-01-11 16:24:43
الأدب العربي الحديثالأدب العربي الحديثرياض عبدالله الزهراني 2021-01-10 11:25:14
همسات نفسية ... جوزى هايتجوزهمسات نفسية ... جوزى هايتجوزعادل عبدالستار العيله2021-01-09 21:08:56
وحدتي حريتيوحدتي حريتيالدكتوره ريهام عاطف2021-01-08 03:30:23
العودة إلى الذاتالعودة إلى الذاتهالة أبو السعود 2021-01-02 08:28:46
ومضى عام آخر ..!!ومضى عام آخر ..!!شاكر فريد حسن 2020-12-31 08:40:09
أقلام وإبداعات
في كل ليلة عشيقفي كل ليلة عشيقالدكتوره ريهام عاطف2021-01-18 01:45:25
صباحك خير مطرصباحك خير مطركرم الشبطي2021-01-17 09:47:26
فتاة شتراوس ... الى انطونيا بوتزيفتاة شتراوس ... الى انطونيا بوتزيايفان علي عثمان 2021-01-14 20:22:04
لو أكون..؟لو أكون..؟إيناس ثابت2021-01-14 19:12:55
ارتفاعا .. بهمزة الوصلارتفاعا .. بهمزة الوصلسعيد مقدم أبو شروق2021-01-13 09:50:48
إِشْرَاقَةُ الصَّبَاحْإِشْرَاقَةُ الصَّبَاحْ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2021-01-11 16:19:11
مسلم بابا مسلم بابا مسلم بابامسلم بابا مسلم بابا مسلم باباايفان علي عثمان 2021-01-11 00:04:33
قطر ولم الشملقطر ولم الشملهالة أبو السعود 2021-01-09 06:41:26
الغذاء وامراض العيونالغذاء وامراض العيوند مازن سلمان حمود2021-01-06 00:04:17
ألمواطن بين الإحباط والنصرألمواطن بين الإحباط والنصرسلام محمد العامري2021-01-05 14:40:04
مساحة حرة
أين الآن مطرب أغنية لولاكي ....!!!أين الآن مطرب أغنية لولاكي ....!!!ناديه شكري 2021-01-17 11:16:44
صورة مصر في عيون أحد المستعربين الإسبانصورة مصر في عيون أحد المستعربين الإسبانعلي إبراهيم أبو الفتوح2021-01-15 00:47:24
تعريفات للمناقشةتعريفات للمناقشةمروة مصطفي حسونة2021-01-13 17:47:21
أبي أجمد يسبح خارج حقوق الإنسانأبي أجمد يسبح خارج حقوق الإنسانرفعت يونان عزيز2021-01-12 17:33:00
من أجل بطولة ناجحةمن أجل بطولة ناجحة ياسمين مجدي عبده2021-01-10 20:32:11
الحياة  ما بعد المعاشالحياة ما بعد المعاشجمال المتولى جمعة 2021-01-10 12:09:50
تحية طيبة ... وشكر جزيل  لسيادة الرئيستحية طيبة ... وشكر جزيل لسيادة الرئيسرفعت يونان عزيز2021-01-09 16:43:10
كرم الطيوركرم الطيوركرم الشبطي2021-01-08 22:08:28
رفقاً بأفكارك فقد تحتاج لتجديدهارفقاً بأفكارك فقد تحتاج لتجديدهاحاتم عبد الحكيم عبد الحميد 2021-01-06 07:35:18
بائع الأشرطة المغناطيسيّةبائع الأشرطة المغناطيسيّةسعيد مقدم أبو شروق2021-01-06 07:27:19
كمامة مجانية و عليها هدية ...كمامة مجانية و عليها هدية ...مروة مصطفي حسونة2021-01-04 19:16:10
أنت أقوي منها ...أنت أقوي منها ...مروة مصطفي حسونة2020-12-30 19:13:52
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر