GO MOBILE version!

من نحن

ـ عندما تقدم أحمد عبد الهادى زعيم حزب شباب مصر بأوراق تأسيس حزب شباب مصر إلى لجنة شئون الأحزاب التى كان يترأسها الدكتور مصطفى كمال حلمى وعضوية حبيب العادلى وزير الداخلية وكمال الشاذلى أمين تنظيم الحزب الوطنى ورفضت اللجنة قيام حزب شباب مصر وتصدت بقوة لتأسيسة بدأ أحمد عبد الهادى فى إجراء تأسيس جريدة شباب مصر الإلكترونية على الإنترنت فى بداية عام 2003م فى وقت لم يكن الإنترنت معروف فى مصر وكانت ساعة الإنترنت تتجاوز قيمتها الخمسون جنيها . كما أن مصممى مواقع الإنترنت كان شبه معدوميين غير موجوديين وبهم ندرة غير عادية حتى أنه لم يكن هناك سوى شركة واحدة فقط قادرة على تصميم مواقع الإنترنت وطلبت خمسمائة جنية لكل صفحة إنترنت تقوم بتصميمها حيث لم تكن نظم التصميم على الإنترنت تطورت بعد ولم يكن هناك سوى لغة " html " فقط " وهى لغة بدائية بالقياس للغات التصميم الحالية والتى تعتمد على نظم " php " ولغة " asp" وعدد من نظم البرمجة الحديثة .

ورغم هذه التحديات بالإضافة إلى قلة الإمكانيات نجح حزب شباب مصر وهو لايزل تحت التأسيس فى أن يتغلب على قلة الإمكانيات وندرة الإنترنت فى تأسيس جريدة شباب مصر لتنطلق فى الأول من يناير 2003م لتعد بذلك أول جريدة إلكترونية يومية مصرية وتحدث رد فعل غير عادى فى مصر ودول العالم خاصة وأنها تجاوت كل الخطوط الحمراء فى نقدها للنظام المصرى ورموزه آنذاك ووصلت إلى درجة أنها تبنت مشروعات كبرى للإصلاح بأكثر من لغة يتشارك فيها أكثر من نصف مليون من الشباب المصرى الذى يعمل داخل مصر وخارجها . وتحدث رد فعل عالمى فى وقت لم تكن كل المواقع الإنترنت الحالية موجودة بالمرة . حتى أنه قد تم إعداد عشرات من رسائل الماجستير والدكتوراة حول تجربة جريدة شباب مصر الإلكترونية .

ـ وقد أحدثت جريدة شباب مصر الإلكترونية ردود أفعال دولية ووقفت ضد سياسة الولايات المتحدة الأمريكية فى منطقة الشرق الأوسط إلى درجة أن المخابرات الأمريكية أصدرت لائحة سرية بالمواقع العربية المناهضة للسياسة الأمريكية فى المنطقة العربية عام 2004 وطلبت إغلاقها . وكانت جريدة شباب مصر فى مقدمة هذه المواقع . وقد تم إغلاقها هى وحوالى مائتى موقع عربى مما إضطر إدارة الجريدة لنقل سيرفراتها إلى دولة الهند آنذاك  .

ـ ويرجع الفضل لجريدة شباب مصر الإلكترونية منذ تأسيسها إلى دعم صحافة الرأى وإعطاء كتابات الرأى والإبداعات مساحات كبرى وإبتكار نظام التعليق عليها فى وقت لم تكن كل مواقع العالم بلا إستثناء تعرف هذا النظام نهائيا . ـ وقد نجحت جريدة شباب مصر فى تبنى دعم مجال الصحافة الإلكترونية فى مصر والعالم بأثره حيث نجحت الصحيفة فى تجميع كتاب الإنترنت والصحفيين الإلكترونيين ليتم تأسيس وحدة الصحافة الإلكترونية بنقابة الصحفيين المصريين عام 2004م والتى ترأسها الدكتور أحمد الهادى لتعد بذلك أول كيان رسمى فى قلب نقابة مهنية للصحافة على المستوى الدولى يهتم بمجال الصحافة الإلكترونية .

ومن خلال هذه الوحدة تم مناقشة عالم الصحافة الإلكترونية فى وقت كان العالم كله يغرق فى الجهل بهذا المجال الخطير . لتنطلق الجريدة لمجال عالمى أرحب حيث تبنت فكرة الإتحاد الدولى للصحافة الإلكترونية حيث أنه فى يوم الخامس من فبراير عام 2005م وفى قلب معرض القاهرة الدولى للكتاب السابع والثلاثون وعبر مؤتمر دولى كبير نظمتة جريدة شباب مصر الإلكترونية وبمشاركة رموز الصحافة الإلكترونية فى مصر والعالم العربى أعلن الدكتور أحمد عبد الهادى عن قيام الإتحاد الدولى للكتاب للصحافة الإلكترونية كمنظمة إفتراضية على الإنترنت ترعى دعم مجال الصحافة الإلكترونية فى العالم بأثره وتدعم وجود كل العاملين فيها .

وكان ذلك فى وقت يغرق فيه العالم فى جهلة الإلكترونى . ووصلت أهمية هذا الإتحاد إلى درجة أنه أصبح لديه مكتب فى كل دول العالم تقريبا بدءا من القاهرة مرورا بفلسطين والكويت وتونس والجزائر والمغرب واليمن والسودان والعراق والمانيا ونيويورك ولندن وباريس والسويد والنرويج .
ـ بعد صدور حكم قضائى فى الثانى من يوليو 2005م بقيام حزب شباب مصر والإعتراف به حرص الحزب على أن يكون إسم جريدتة الورقية الرسمية " شباب مصر " لتكون بنفس إسم الحزب وتكون بنفس إسم الجريدة الإلكترونية اليومية .  عبر السنوات التالية حرص حزب شباب مصر على حيادية مايتم نشره على الموقع الإلكترونى لجريدة شباب مصر ودعم سياستها التحريرية المحايدة ودعم أقلامها وكتابها وكافة مبدعيها حتى أن الصحيفة تخرج منها مئات من الكتاب البارزيين حاليا على الساحة المصرية والعربية والدولية



 عدد من إصدارات حزب شباب مصر على الإنترنت فى السنوات الماضية

 

 


 ندوة نظمتها وحدة الصحافة الإلكترونية بنقابة الصحفيين المصريين
والتى كانت نتاج مشروعات جريدة شباب مصر الإلكترونية

 

 


 المؤتمر الدولى الذى تبنته جريدة شباب مصر الإلكترونية فى الخامس من فبراير2005م
ومنه أعلن أحمد عبد الهادى عن قيام الإتحاد الدولى للصحافة الإلكترونية

  

 

 بامكانك أيضا أن تعرفنا أكثر لو قمت بالضغط هنا 

 

 

359
  • بنك مصر
أراء وكتاب
قتلة الشعوب أصبحوا هم أحرار العالمقتلة الشعوب أصبحوا هم أحرار العالمسامي إبراهيم فودة2018-10-13 09:02:41
أسباب الأزمة اليمنية ومقترحات لحلهاأسباب الأزمة اليمنية ومقترحات لحلهاابراهيم امين مؤمن2018-10-12 05:32:43
حكاية من الشارع (4)حكاية من الشارع (4)سعيد مقدم أبو شروق2018-10-10 17:21:53
أسباب الأزمة اليمنية ومقترحات لحلهاأسباب الأزمة اليمنية ومقترحات لحلهاابراهيم امين مؤمن2018-10-10 09:04:24
المنظور التطوري للهوية, نحو نهاياتها الانسية الحقوقيةالمنظور التطوري للهوية, نحو نهاياتها الانسية الحقوقيةطيرا الحنفي كاتب مغربي ومحام 2018-10-08 18:30:23
لا خير في الانسان والنسوان ... نص فكريلا خير في الانسان والنسوان ... نص فكريايفان علي عثمان 2018-10-08 01:36:28
فى ذكرى انتصار اكتوبرفى ذكرى انتصار اكتوبرجمال المتولى جمعة 2018-10-06 22:32:33
حكاية شعب....حكاية شعب....آمال الشرابي2018-10-06 22:18:42
إبداعات
موعد الرحيلموعد الرحيلنبيل زيدان2018-10-13 17:45:21
ترجمةترجمةرشا محمد2018-10-13 12:43:08
ومضةومضةشاكر فريد حسن 2018-10-13 10:27:55
من طرابلس .. إلى لبنان والعالممن طرابلس .. إلى لبنان والعالمد. رأفت الميقاتي. رئيس جامعة طرابلس- لبنان2018-10-11 21:40:59
الحُلْمُالحُلْمُجمال غريس2018-10-10 15:19:38
إستعجلت الرحيلإستعجلت الرحيلشاكر فريد حسن 2018-10-07 08:59:35
راجعين يا قلبىراجعين يا قلبىنبيل زيدان2018-10-05 21:43:50
اتكلماتكلموليد الوصيف2018-10-02 02:36:24
لا كانت لهم قربى ولا هم ينفعون !لا كانت لهم قربى ولا هم ينفعون ! مصطفى محمد غريب2018-09-28 18:46:03
مساحة حرة
ضربات القدر 62ضربات القدر 62حنفى أبو السعود 2018-10-13 15:38:13
بارقة أمل وتفاؤل...ولكنبارقة أمل وتفاؤل...ولكن ياسمين مجدي عبده2018-10-10 13:15:16
ضربات القدر 61ضربات القدر 61حنفى أبو السعود 2018-10-09 17:15:50
نهايه أسطورهنهايه أسطورههانم داود2018-10-06 18:17:34
ضربات القدر 60ضربات القدر 60حنفى أبو السعود 2018-10-06 14:37:35
مصر اتغيرتمصر اتغيرتسامح فكري رتيب2018-10-06 11:40:28
مطلوب ضمير على نفقة الدولهمطلوب ضمير على نفقة الدولهراندا فارس2018-10-05 19:28:32
حكاية من الشارع (2)حكاية من الشارع (2)سعيد مقدم أبو شروق2018-10-04 19:40:49
انها مصر بلد الإرادةانها مصر بلد الإرادةاحمد رمضان محمد2018-10-03 14:45:56
لا ظابط ولا رابطلا ظابط ولا رابط ياسمين مجدي عبده2018-10-03 14:05:44
  • مصر للطيران
html slider by WOWSlider.com v8.0
بنك التعمير والإسكان
البنك الأهلى
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر