السبت 08 مايو 2021 م 5:37 مـ 26 رمضان 1442 هـ
الرئيسية | أقلام وإبداعات

وصية شهيد

2018-10-14 22:11:56
محمد السيد طه


وكان لسه
عريس أمبارح
وسط الفرح والمغنى
لكنه عن كل دة أستغنى
لأنة أقسم في يوم
لبلادة أن
بروحه يحميها
وبدموا يفديها

فودع عروسته وعنها أستغنى
لأن تراب بلده على قلبة أغلى
وقالها أنا ظابط
على الحدود في جيش بلادي
وواقف في ضهري
الخونة الأعادي
فأن غبت عنك
في يوم وطال غيابي
فعلمي أني بقيت شهيد
على أرض مصر بلادي

وأن جم في يوم
وسألوكي عني
بعد لما
ضرب رصاصه فيا
تبكي بيها أمي عليا
ومع كل دمعة بتسيل
من عيناها
بيسيل معاها
على الأرض دمي

وأن جم في يوم
وسألوكي عني
قوللهم
ده كان شخص
طيب ملاك وعايش
كان نفسه يملى بأيد
بنته الغوايش

وأن جم في يوم
وسألوكي عني
قوللهم
أني الشهيد
اللي أمي كانت وحشاني
أني الشهيد
اللي مراتي كانت عشقاني
قوللهم
أني الشهيد
اللي أختي كانت حباني
أني الشهيد
اللي الأعادي كانت كرهاني

وأن جم في يوم
وسألوكي عني
قوللهم
اني شهيد مصر
المحروسه بلادي
قوللهم
أني ضحيت بحبي ليكي
لجل عزة بلادي

وأن جم في يوم
وسألوكي عني
قوللهم
أني شهيد مامتش
ولسه في الجنه عايش
ومتزعليش
على فراقي في يوم
ولا تبكيش
دأنتي رفقتي في الجنه
بأذن الله
فما تزعليش

وأسف أن كنت
نزلت دمعتك
على خدك
لكن دي كانت وصيتي
أصلي أنا ماشي ويمكن مجيش
فما تزعليش
في يوم على فراقي
ولا تبكيش
فما تزعليش
فما تزعليش

********

بقلم الشاعر / محمد السيد طه
 

0
أقلام وإبداعات
143145
جميع الحقوق محفوظة © 2021 - جريدة شباب مصر