الأحد 09 مايو 2021 م 12:26 صـ 26 رمضان 1442 هـ

ضربات القدر 90

2019-03-05 23:09:11
حنفى أبو السعود

 التفتت سلوى شقيقته ثم سحبته من يده
لتحييه سهام تبادلا الاثنانالتلويح بفرحه
وشوق همست سلوىلشقيقها ياعينى
ع.الحب نظر اليها  بأسى انسى..انسى
مستنكرا والفروق اللى بينا غضبت منه
احتدت عليه انت لو مش اخويا كنت انا
اروح اخطبك مش شايف الناس ابعد الاحساس بالنقص العقول دى انتهت
يابكرى همست فى أذنه انا احب علاء
صاحب محل صيانة الكهرباء ومتفقين
على الزواج وهو لايخشى ولاممتنع عن
مقابلة والدى يكفى سمعته...رجولته
تتحاكى عنها الناس طلبت منه ان يتحدا
لفرض الامر على الاسره وعلى الدنيا كلها
كما انت بطل انتصر بالسلاح عليك الان خوض حرب البقاء والعقول المأفونه يا بطل انتهى الانكسار..الاحباط.التخلف فوق
ولج تاركها ثم القى بنفسه سعيدا على
السرير وما انعاد الزوار انفردت بأمها
حدثتها عن سهام والبكرى فورا وافقت
واكدت ان والدها موافق الخوف من الحاج
وصفى المتشدق بمناسبه وغير مناسبه
بالحديث عن المراكز دون ذكر الاسم
اسرعت الام الى زوجها وما كادت ان تنبس
حتى عاجلها عايزين نفرح بالبكرى ايه رايك
عارف مين العروسه طبعا سهام وابوها
ولايهمك ان اعرف اروضه  بعد ان تصنتت
سلوى ايقظت بكرى من نومه وبشرته
ثم وضعت يد على يد وكادت ان تنصرف جذبها واضعا يده على كتفها سارا الى
والدهما ومن ثم اعلن له ان لاخطوبه له
الا مع سلوى وعلاء وقف الاب طالبا مهله
وافق الجميع اسرعت والدتهما الى ام سهام وصرحت بما تم كانت ام سهام تدعو
لنجلتهابأن تحظى بالبكرى طيب القلب
المحترم  والبقيه تأتى

145663
جميع الحقوق محفوظة © 2021 - جريدة شباب مصر