GO MOBILE version!
مارس2920159:05:51 صـجمادى آخر81436
عباس الخفاجي ـ ألا يوجد بينكم طاهر ابن نجيبة ؟
عباس الخفاجي ـ ألا يوجد بينكم طاهر ابن نجيبة ؟
مارس2920159:05:51 صـجمادى آخر81436
منذ: 7 سنوات, 3 شهور, 2 أيام, 5 ساعات, 33 دقائق, 28 ثانية

يبدو أن المظلومية في عراقنا الجديد في تصاعد مستمر ، وبدأت تأخذ أشكالا متنوعة دون أن تلقى مطالب المظلومين اليسيرة الآذان الصاغية من المسؤولين الحكوميين والنواب البرلمانيين ، الذين تسلقوا على أكتاف البسطاء والفقراء والمعدمين ، ليتربعوا على كراسي البرلمان ، دون أن يحققوا حلما واحدا من أحلام العصافير التي كان يحلم بها أولئك الفقراء ، فالكل منشغل بترتيب أوضاعه المعاشية التي تناسب مركزه الحكومي أو النيابي ، وكما قال أحدهم :
كلمن عرشه
وكلمن لاهي بجيبه وكرشه
والشعب إمدولب ما عنده
يمر إنهـاره .. وما يتغـدّه
ويعبر ليله .. وما يتعـشّه
ومن ينام فاتح عينه ... وتابوته املولح يم رمشه
يحجي ... يبجي ...
انطيتوه اذان الطرشه ...
وسائل الأعلام المختلفة تنقل تظاهرات شبه يومية لعمال فصلوا من عملهم لعدم وجود أنتاج في مصانعهم ذاتية التمويل ، موظفين مستمرين في خدمة البلد بدون رواتب لأشهر عدة ، خريجين أفنوا زهرة شبابهم في الدراسة ليحصلوا على شهادات علقوها في صالات بيوتهم ، دون أن يلتفت اليهم أحدا وينتشلهم من حالة الضياع النفسي والفكري الذي يعيشونه ، أرامل تبلغ بأخلاء الدور التي تشغلها تجاوزا ، دون أن يفكر من أصدر أمر التخلية ، أن هذه العائلة ستفترش أرض الله الواسعة وتلتحف السماء.
لقد ماتت المروءة والشهامة في أنفسنا ، وقتلت الرحمة فينا ، فكم من مظلوم يرفع كفيه وهو يناجي ربه ويدعو على من ظلمه ، وكم من دمعة سالت من عين طفلة يتيمة دون أن تتلمس يدا تمسح على رأسها ، وتهدأ من روعها.
في أيام العهد الملكي ، كان الأقطاع متسلطا على رقاب الفلاحين البسطاء ، كان الأقطاعي يستغل الفلاح أبشع أستغلال ، ربما لا يعطيه حتى أجور عمله ، في تلك الأثناء وصلت الأمور عند أحد الفلاحين الى حد لا يطاق ، فالفقر والجوع والبؤس والمرض أخذت من عائلته المسكينة مأخذها ، فتجرأ هذا الفلاح وذهب الى الأقطاعي الذي يعمل في أرضه ، وطالبه بأجوره ، أمتعض الأقطاعي من جرأة الفلاح وبدأ يماطله أياما ، ثم بدأ كلما طالبه الفلاح بأجوره ، يضربه ويهينه ويحتقره ، والفلاح يقول له أريد أن أطعم عائلتي ، أريد أن أعالج ولدي ، والأقطاعي الجشع لا يأبه لقول الفلاح ولا يرق له قلب أو شفقة أو رحمة ، ولم يعره أي أهتمام.
فما كان من بعض الرجال ألا أن نصحوا هذا الفلاح بالذهاب الى المضيف الذي يتردد عليه هذا الأقطاعي ويقص قصته أمام الجميع ...
ذهب هذا المسكين الى المضيف ، حيث يلتقي الأقطاعيون وكبار الشيوخ ووجهاء المدينة ، كان الأقطاعي الجشع جالسا بينهم ، فأرتجفت الكلمات من بين شفتيه ولم يستطع أن يتكلم ألا بعبارة واحدة قالها وجميع أوصاله ترتجف خوفا مما ستؤول اليه الأمور ، قال الفلاح ( ألا يوجد بينكم طاهر أبن نجيبة ؟)
التفت الجالسون أحدهم الى الآخر وبدأت الضحكات والقهقهات تتعالى من أرجاء المضيف سخرية بالفلاح و سؤاله.
ثم صاح الجميع : لا يوجد بيننا أحدا بهذا الأسم .
خرج الفلاح عائدا الى بيته ، بينما ظل من كان في المضيف يفكر بكلمات الفلاح ، حتى تنبه أحدهم وقال للحاضرين :
يا جماعة ، الفلاح لم يسأل عن شخص أسمه طاهر أبن نجيبة ، بل كان يقصد رجلا طاهرا ينصفه من الجور الذي وقع عليه ، لقد شتمنا أنفسنا بأنفسنا حينما قلنا له ، لا يوجد أحد بيننا طاهر أبن نجيبة .
فعلى كل مظلومي العراق ، على كل من يتظاهر ويعتصم وينادي ويطالب ، أدعو الله أن يظهر طاهر أبن نجيبه كي يحقق كل ما تطلبون ، فعلى ما يبدو أن طاهر لازال معتكفا حتى أشعار آخر ...
 

أُضيفت في: 29 مارس (آذار) 2015 الموافق 8 جمادى آخر 1436
منذ: 7 سنوات, 3 شهور, 2 أيام, 5 ساعات, 33 دقائق, 28 ثانية
0

التعليقات

111749
أراء وكتاب
9 علامات للرجل الخاطئ9 علامات للرجل الخاطئمروة عبيد2021-04-25 13:23:03
وجد عندها رزقاوجد عندها رزقامحمد محمد علي جنيدي2021-04-24 14:20:24
في القدس ثورةفي القدس ثورةكرم الشبطي2021-04-23 18:36:12
الثقافة الجماعية وشعوب رشيقة الفكرالثقافة الجماعية وشعوب رشيقة الفكرحاتم عبد الحكيم عبد الحميد 2021-04-23 16:07:27
السيدة خديجة والحصارالسيدة خديجة والحصارحيدر محمد الوائلي2021-04-22 17:21:52
لماذا تشوهون صورة مصر؟لماذا تشوهون صورة مصر؟ ياسمين مجدي عبده2021-04-21 16:16:46
** موكب الملوك **** موكب الملوك **عصام صادق حسانين2021-04-21 14:43:18
الطاعات الواجبة في أصول الفقهالطاعات الواجبة في أصول الفقهسامح عسكر2021-03-10 23:30:23
كن مسلما متوازناكن مسلما متوازنامستشار / أحمد عبده ماهر2021-03-10 23:26:01
أبو لهب المعاصرأبو لهب المعاصرحيدر حسين سويري2021-03-10 20:10:27
التحرش وطفلة المعاديالتحرش وطفلة المعاديرفعت يونان عزيز2021-03-10 16:10:44
أقلام وإبداعات
لابصم بالدم فتحاويلابصم بالدم فتحاويسامي إبراهيم فودة2021-04-23 16:47:46
عدوان واحد يستهدف هوية المكانعدوان واحد يستهدف هوية المكانشاكر فريد حسن 2021-04-21 10:19:16
جذور الفتوة في الإعلام المصريجذور الفتوة في الإعلام المصريهاجرمحمدموسى2021-04-20 15:30:00
النت المنزلى .. وخداع الشبكاتالنت المنزلى .. وخداع الشبكاتفوزى يوسف إسماعيل2021-04-20 12:53:08
يا حبيبتي اكذبييا حبيبتي اكذبيكرم الشبطي2021-04-19 18:58:27
العقرب الطائرالعقرب الطائرابراهيم امين مؤمن2021-03-08 05:40:45
لقاء بلاموعد حسن محمد قره محمدلقاء بلاموعد حسن محمد قره محمدحسن محمد قره محمد2021-03-07 13:17:20
جمال ثورة المرأةجمال ثورة المرأةكرم الشبطي2021-03-07 11:19:28
مساحة حرة
حواري مع مرشح الواحاتحواري مع مرشح الواحاتحماده خيري2021-04-20 14:04:52
9 علامات للرجل الخاطئ9 علامات للرجل الخاطئمروة عبيد2021-04-18 12:12:29
يا أمة القشوريا أمة القشوركرم الشبطي2021-03-02 22:33:06
وجاء عصر مسيلمة الكذاب .......!وجاء عصر مسيلمة الكذاب .......!د / رأفت حجازي 2021-03-02 14:26:57
لادهم ابو المجد ومحسن ممتاز ... السلاملادهم ابو المجد ومحسن ممتاز ... السلامايفان علي عثمان 2021-03-02 05:05:18
قبل الختام يجب الكلامقبل الختام يجب الكلامهاجرمحمدموسى2021-03-02 02:13:28
المطلقة في مجتمعناالمطلقة في مجتمعناالدكتوره ريهام عاطف2021-03-01 16:23:30
من أحسن إلي..كيف أجازيه؟من أحسن إلي..كيف أجازيه؟إيناس ثابت2021-02-28 17:39:16
** المحتالين المستتر منهم والمستخبى **** المحتالين المستتر منهم والمستخبى **عصام صادق حسانين2021-02-27 23:54:38
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر