GO MOBILE version!
أبريل3020206:50:16 مـرمضان71441
العيب في الكاتب ام في دور النشر؟؟؟
العيب في الكاتب ام في دور النشر؟؟؟
أبريل3020206:50:16 مـرمضان71441
منذ: 2 سنوات, 2 شهور, 17 ساعات, 32 دقائق, 4 ثانية

 كثيرا ما يلام الكاتب ويقرع احيانا من طرف النقاد اذا ما عثر على غلطة او غليطة صغيرة كفاصلة في غير مكانها، ولا يلام الناشر او المطبعي من بعيد او قريب، ولا يذكر اسمه حتى، في حين انه الملام الوحيد لانه الجاني والمتضلع الكبير في وجود الاخطاء بالكتب التي يقوم بطبعها ونشرها دون مراجعتها، وتدقيقها...حتى انه في احدى الندوات الثقافية قال الكاتب "عمر السعيدي" محتجا « أقل ما يجب على كل شخص يريد أن يمارس الكتابة هو أن يعرف النحو والتصريف والرسم وكيفية بناء الجملة»...هنا اريد ان أقول له أن ليس كل الكتاب رجال تعليم...حتى رجال التعليم يقعون في الخطإ في كتاباتهم كل بني آدم خطاء، وليس معصوما من الخطأ، ولقد لا حظنا في ملتقيات ثقافية لتقديم الكتب والتعريف بها كما من الاخطاء في بعض روايات وقصص وغيرها مؤلفوها في سلك التدريس... الكاتب كائن بشري ليس معصوما من الخطأ اللغوي، يمكن ان يقع فيه...لقد لاحظت بعض الاخطاء النادرة في قصص وروايات ومسرحيات لعتاة الفكر والادب العربي. حيث ان الخطأ اللغوي وارد الوقوع فيه لانه يمكن ان يقع سهوا...لكن السؤال الوجيه الذي يطرح نفسه هو أليس هناك قانون يردع دور النشر والطباعة التي انقلبت الى مكاتب سماسرة والتي هي أصلا تبتز الكاتب ابتزازا مفرطا يفوق طاقته المادية؟...والسؤال الثاني لماذا دور السمسرة الثقافية "دور النشر و الطباعة" هذه لا توفر لجنة تدقيق لغوي؟...حين تقابل اصحابها يفتحون امامك ابواب قدرة جنتهم على الاستيعاب على مصراعيه...وان همهم الوحيد هي سمعة دار النشر او المطبعة، هذا مما جعلهم شديدي الحرص على خلو الكتاب المطبوع من جميع الاخطاء... وحالما تسألهم عن التدقيق اللغوي يؤكدون لك تأكيدا قاطعا بان لهم لجنة تدقيق لغوي متكونة من عدة اساتذة في اللغة العربية...والفرنسية...والانقليزية وان لزم الأمر يضيفون كلمة دكتور او استاذ جامعي، او استاذة جامعية في اللغة او حتى في الالسنيات، فتطمئن اليهم اطمئنانا كليا...لان المدقق اللغوي عمله ذو قيمة كبيرة واهمية قصوى، فهو الجندي الخفي بترسانته اللغوية والمعرفية... حيث انه لا يخفى على أي كاتب ان التدقيق اللغوي هو العنصر الأهم في عملية الطباعة والنشر، فتخال ان كلامهم صحيح وانهم يؤمنون ايمانا قاطعا بان المدقق اللغوي ركن اساسي في دور النشر، فتطمئن اليهم اكثر، وحين تناقشهم في الثمن الباهظ لطبع الكتاب يتعللون بان اجرة المدقق اللغوي هي جزء من ثمن الطبع. ولكن بعد وقوع الفأس في الراس ونشر الكتاب تكتشف المصيبة المتمثلة في كم الاخطاء التي توشح الكتاب باوشحة ماسخة، مشوهة جمال المحتوى (( القصة او الرواية، او المسرحية، او الديوان الشعري)).وتجزم ان الكتاب لم يعرض على أي مدقق لغوي. حيث ان بعض دور النشر تعتمد على مدقق وورد اللغوي فلا ننسى هذا. وحينئذ لا يلوم النقاد دور النشر انما يلومون المؤلف ويحسب عندئذ الخطأ عليه...الكاتب او الشاعر، او الاديب، او الكاتب الصحفي ينساق وراء افكاره انسياقا كليا خوفا من انقطاع حبلها.. وقلمه يركض به بلا هوادة كالعربة الاوتوماتيكية المجنونة، او كالصاروخ الصاعد بسرعة الصوت... لذا لا يدقق تدقيقا لغويا مبالغ فيه، ولا يمر على ما كتبه ايضا مرور الكرام... كما ان الكاتب في حالة المراجعة أحيانا ينزل عليه زخم من الافكار الجديدة ملقحة لما بين يديه فيواصل الانسياق وراءها مع الحرص الشديد على عدم وجود الأخطاء...
لا ننسى ان كثيرا من الادباء والشعراء والكتاب بصفة عامة والصحفيين غالبا ما يركزون على الأسلوب والمضمون فقط، وقد يقصرون دون عمد في المبنى أو الشكل العام للغتهم من حيث سلامة رسم الحروف والكتابة بصورة صحيحة، وتبيان وظيفتها النحوية حسب موقعها في الجملة.. والمدقق اللغوي هو الصائن المقدس للامانة التي عهدت اليه الا وهي الكتاب سواء كانت مسرحية او قصة او رواية او شعرا او مقالا فيصل به إلى مرفئ الأمان وذلك عن طريق التركيز والتدقيق اثناء مراجعته حرفيا في كل كلمة، وجملة من حيث الاسلوب واللغة والإملاء والنحو دون فقدان التوازن في التعبير او الربط او المعنى أو الضعف التركيبي ليتم بنيان محتوى الكتاب او المقال فيخرج بعد الطباعة الى القراء في حلة بهية خالية من الشوائب والعيوب والعورات الا وهي الاخطاء التي تشوه جمالُه فتبشعه كثيرًا من دون التدقيق فيه من طرف المدقق اللغوي.
حيث ان التمعن والتأمل والتمحيص في مضمون الكتاب او المقال مهم للغاية لأي كتابة مرموقة، او بارزة، فإذا كانت المقالات او الروايات او المسرحيات او الدواوين الشعرية مليئة بالأخطاء الإملائية، والإعرابية فلا يتوقع أن يثق بها أي قارئ على الرغم من جودة مضمونها ومن قيمتها العالية. إلا ان بعض الناشرين الغير شرفاء يستهزؤون بقيمة الدر الذي بين ايديهم فيعولون على مدقق وورد اللغوي. للاسف رغم معرفتهم بان المدقق اللغوي هو واسطة الاتصال والعروة الصّلبة بين الكاتب والقارئ.
ترى هل العيب في الكاتب وارباب الاقلام ام في دور النشر و الطباعة؟؟؟...كان من المفروض على وزارة الثقافة إصدار قرار صارم يجبر أصحاب دور النشر والطباعة على إيجاد مكاتب مخصصة للمدققين اللغويين صلب دور النشر والطباعة، وان تكون من الاولويات...يقوم عليها أساتذة متضلعون في اللغة...
الاديبة والكاتبة والناقدة والشاعرة فوزية بن حورية

أُضيفت في: 30 أبريل (نيسان) 2020 الموافق 7 رمضان 1441
منذ: 2 سنوات, 2 شهور, 17 ساعات, 32 دقائق, 4 ثانية
0

التعليقات

152974
أراء وكتاب
9 علامات للرجل الخاطئ9 علامات للرجل الخاطئمروة عبيد2021-04-25 13:23:03
وجد عندها رزقاوجد عندها رزقامحمد محمد علي جنيدي2021-04-24 14:20:24
في القدس ثورةفي القدس ثورةكرم الشبطي2021-04-23 18:36:12
الثقافة الجماعية وشعوب رشيقة الفكرالثقافة الجماعية وشعوب رشيقة الفكرحاتم عبد الحكيم عبد الحميد 2021-04-23 16:07:27
السيدة خديجة والحصارالسيدة خديجة والحصارحيدر محمد الوائلي2021-04-22 17:21:52
لماذا تشوهون صورة مصر؟لماذا تشوهون صورة مصر؟ ياسمين مجدي عبده2021-04-21 16:16:46
** موكب الملوك **** موكب الملوك **عصام صادق حسانين2021-04-21 14:43:18
الطاعات الواجبة في أصول الفقهالطاعات الواجبة في أصول الفقهسامح عسكر2021-03-10 23:30:23
كن مسلما متوازناكن مسلما متوازنامستشار / أحمد عبده ماهر2021-03-10 23:26:01
أبو لهب المعاصرأبو لهب المعاصرحيدر حسين سويري2021-03-10 20:10:27
التحرش وطفلة المعاديالتحرش وطفلة المعاديرفعت يونان عزيز2021-03-10 16:10:44
أقلام وإبداعات
لابصم بالدم فتحاويلابصم بالدم فتحاويسامي إبراهيم فودة2021-04-23 16:47:46
عدوان واحد يستهدف هوية المكانعدوان واحد يستهدف هوية المكانشاكر فريد حسن 2021-04-21 10:19:16
جذور الفتوة في الإعلام المصريجذور الفتوة في الإعلام المصريهاجرمحمدموسى2021-04-20 15:30:00
النت المنزلى .. وخداع الشبكاتالنت المنزلى .. وخداع الشبكاتفوزى يوسف إسماعيل2021-04-20 12:53:08
يا حبيبتي اكذبييا حبيبتي اكذبيكرم الشبطي2021-04-19 18:58:27
العقرب الطائرالعقرب الطائرابراهيم امين مؤمن2021-03-08 05:40:45
لقاء بلاموعد حسن محمد قره محمدلقاء بلاموعد حسن محمد قره محمدحسن محمد قره محمد2021-03-07 13:17:20
جمال ثورة المرأةجمال ثورة المرأةكرم الشبطي2021-03-07 11:19:28
مساحة حرة
حواري مع مرشح الواحاتحواري مع مرشح الواحاتحماده خيري2021-04-20 14:04:52
9 علامات للرجل الخاطئ9 علامات للرجل الخاطئمروة عبيد2021-04-18 12:12:29
يا أمة القشوريا أمة القشوركرم الشبطي2021-03-02 22:33:06
وجاء عصر مسيلمة الكذاب .......!وجاء عصر مسيلمة الكذاب .......!د / رأفت حجازي 2021-03-02 14:26:57
لادهم ابو المجد ومحسن ممتاز ... السلاملادهم ابو المجد ومحسن ممتاز ... السلامايفان علي عثمان 2021-03-02 05:05:18
قبل الختام يجب الكلامقبل الختام يجب الكلامهاجرمحمدموسى2021-03-02 02:13:28
المطلقة في مجتمعناالمطلقة في مجتمعناالدكتوره ريهام عاطف2021-03-01 16:23:30
من أحسن إلي..كيف أجازيه؟من أحسن إلي..كيف أجازيه؟إيناس ثابت2021-02-28 17:39:16
** المحتالين المستتر منهم والمستخبى **** المحتالين المستتر منهم والمستخبى **عصام صادق حسانين2021-02-27 23:54:38
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر