GO MOBILE version!
يونيو13202010:27:31 مـشوال211441
العقوبات على المحكمة الجنائية انهيار للمنظومة الدولية
العقوبات على المحكمة الجنائية انهيار للمنظومة الدولية
يونيو13202010:27:31 مـشوال211441
منذ: 1 سنة, 5 شهور, 21 أيام, 5 ساعات, 11 دقائق, 53 ثانية

 

ان العالم اجمع يستغرب قيام الرئيس ترامب بفرض عقوبات على المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي بسبب التحقيقات في جرائم حرب أميركيّة في أفغانستان وقرار المدعية العامة للمحكمة فاتو بنسودا فتح تحقيق ضد جرائم الاحتلال الاسرائيلي في الأراضي الفلسطينية وتأتي هذه السياسة وفرض العقوبات ضمن النهج الامريكي العنصري والتفرد الواضح لأكبر ديكتاتورية تتحكم في العالم وفى تحدي واضح لكل الاجراءات الدولية ومن اجل ارغام المحكمة الجنائية الدولية على توقف اجراءاتها وقرارها ألاستئنافي في آذار الماضي بالسماح بفتح تحقيق في جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية في أفغانستان برغم المعارضة الامريكية وفرضت ادارة ترامب العنصرية عقوبات اقتصادية على أي مسؤول في المحكمة يحقق بشأن عسكريين أميركيين أو يوجه إليهم اتهاما بدون موافقة الولايات المتحدة وبتوسيع القيود على تأشيرات الدخول بالنسبة إلى أولئك المسؤولين وأفراد أسرهم وأُلغيت العام الماضي تأشيرة دخول إلى الولايات المتحدة لبنسودا نفسها.

ان هذه الاجراءات البالغة الخطورة تعد تحديا للمجتمع الدولي وتثير الشكوك في مصداقية هذه المؤسسات الدولية وقدرتها على تطبيق القانون الدولي وعلى دول العالم وخاصة الاتحاد الاوروبي اتخاذ مواقف واضحة من تلك الممارسات ووضع حد لسياسات وقرارات ترامب القاضية بمعاقبة مسؤولي المحكمة الجنائية الدولية الذين يمارسون عملهم تحقيقا للعدالة الدولية.

إن هذا الاعتداء على المحكمة الجنائية الدولية هو محاولة لمنع ضحايا الجرائم الخطيرة سواء في أفغانستان أو دولة فلسطين من اللجوء الي العدالة ويعد عمل استباقي مستغرب لتقويض عمل العدالة الدولية والتدخل في شؤونها ولا بد من دول العالم الداعمة للعدالة الدولية أن تعارض وتحارب وبشكل علاني هذه المحاولة الفاضحة التي تهدف الي عرقلة الجهود الدولية في تطبيق القانون والحد من جرائم الحرب.

ان النظام الدولي اصبح في خطر شديد جراء تلك السياسات العنصرية ويعد التدخل المباشر في عمل المحكمة في غاية الخطورة والتي تم انشاءها كجزء من نظام العدالة الدولية منذ عام 2002، ووظيفتها محاكمة المسؤولين عن ارتكاب إبادات جماعية وجرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب.

إن استمرار الاحتلال ودعمه من الرئيس الامريكي ترامب وادارته العنصرية وترسيخه كأمر واقع يعتبر ويعد انتهاكا فاضحا للقانون الدولي ومواجهته لا بد منها فهي مسؤولية قانونية وسياسية وأخلاقية تقع على عاتق المجتمع الدولي الذي يجب عليه وضع حد لكل ممارسات العنصرية وتطاولها على الحقوق الدولية واستمرارها في فرض الاملاءات والوصايا على الحقوق الدولية فالمجتمع الدولي امام خيارين إما تمكين الشعب الفلسطيني من ممارسة حقه في تقرير المصير وفرض عقوبات على الاحتلال ووضع حد للتكتل العنصري الامريكي الصهيوني أو إبقاء المنطقة أسيرة لدوامة العنف والعربدة والفوضى الامريكية.
ما من شك بان الدعم الدولي للقضية الفلسطينية ورفض اغلب دول العالم للمشروع الصهيوني الامريكي المعروف بصفقة القرن يعزز من قدرة الشعب الفلسطيني لموجهة هذا المشروع والاستمرار في رفضه وان مهام المجتمع الدولي الان يجب ان يتم ترجمتها الي خطوات عملية رافضة لمخطط الضم الإسرائيلي ولإجراءات وخطوات عملية وملموسة تبدأ بمساءلة حكومة الاحتلال والاعتراف بدولة فلسطين وأن استمرار الاحتلال والعدوان على مدن الضفة وقطاع غزة بما فيها القدس يجب أن يكون عاملا اساسيا ويشكل حافزا للمجتمع الدولي لاتخاذ إجراءات قانونية ملموسة وعملية ضد التكتل العنصري الاستيطاني لمواجهة تلك المشاريع التي تسرق الحقوق وتستبيح الاراضي الفلسطينية المحتلة.


سفير النوايا الحسنة في فلسطين
رئيس تحرير جريدة الصباح الفلسطينية
[email protected]

أُضيفت في: 13 يونيو (حزيران) 2020 الموافق 21 شوال 1441
منذ: 1 سنة, 5 شهور, 21 أيام, 5 ساعات, 11 دقائق, 53 ثانية
0

التعليقات

153477
أراء وكتاب
9 علامات للرجل الخاطئ9 علامات للرجل الخاطئمروة عبيد2021-04-25 13:23:03
وجد عندها رزقاوجد عندها رزقامحمد محمد علي جنيدي2021-04-24 14:20:24
في القدس ثورةفي القدس ثورةكرم الشبطي2021-04-23 18:36:12
الثقافة الجماعية وشعوب رشيقة الفكرالثقافة الجماعية وشعوب رشيقة الفكرحاتم عبد الحكيم عبد الحميد 2021-04-23 16:07:27
السيدة خديجة والحصارالسيدة خديجة والحصارحيدر محمد الوائلي2021-04-22 17:21:52
لماذا تشوهون صورة مصر؟لماذا تشوهون صورة مصر؟ ياسمين مجدي عبده2021-04-21 16:16:46
** موكب الملوك **** موكب الملوك **عصام صادق حسانين2021-04-21 14:43:18
الطاعات الواجبة في أصول الفقهالطاعات الواجبة في أصول الفقهسامح عسكر2021-03-10 23:30:23
كن مسلما متوازناكن مسلما متوازنامستشار / أحمد عبده ماهر2021-03-10 23:26:01
أبو لهب المعاصرأبو لهب المعاصرحيدر حسين سويري2021-03-10 20:10:27
التحرش وطفلة المعاديالتحرش وطفلة المعاديرفعت يونان عزيز2021-03-10 16:10:44
أقلام وإبداعات
لابصم بالدم فتحاويلابصم بالدم فتحاويسامي إبراهيم فودة2021-04-23 16:47:46
عدوان واحد يستهدف هوية المكانعدوان واحد يستهدف هوية المكانشاكر فريد حسن 2021-04-21 10:19:16
جذور الفتوة في الإعلام المصريجذور الفتوة في الإعلام المصريهاجرمحمدموسى2021-04-20 15:30:00
النت المنزلى .. وخداع الشبكاتالنت المنزلى .. وخداع الشبكاتفوزى يوسف إسماعيل2021-04-20 12:53:08
يا حبيبتي اكذبييا حبيبتي اكذبيكرم الشبطي2021-04-19 18:58:27
العقرب الطائرالعقرب الطائرابراهيم امين مؤمن2021-03-08 05:40:45
لقاء بلاموعد حسن محمد قره محمدلقاء بلاموعد حسن محمد قره محمدحسن محمد قره محمد2021-03-07 13:17:20
جمال ثورة المرأةجمال ثورة المرأةكرم الشبطي2021-03-07 11:19:28
مساحة حرة
حواري مع مرشح الواحاتحواري مع مرشح الواحاتحماده خيري2021-04-20 14:04:52
9 علامات للرجل الخاطئ9 علامات للرجل الخاطئمروة عبيد2021-04-18 12:12:29
يا أمة القشوريا أمة القشوركرم الشبطي2021-03-02 22:33:06
وجاء عصر مسيلمة الكذاب .......!وجاء عصر مسيلمة الكذاب .......!د / رأفت حجازي 2021-03-02 14:26:57
لادهم ابو المجد ومحسن ممتاز ... السلاملادهم ابو المجد ومحسن ممتاز ... السلامايفان علي عثمان 2021-03-02 05:05:18
قبل الختام يجب الكلامقبل الختام يجب الكلامهاجرمحمدموسى2021-03-02 02:13:28
المطلقة في مجتمعناالمطلقة في مجتمعناالدكتوره ريهام عاطف2021-03-01 16:23:30
من أحسن إلي..كيف أجازيه؟من أحسن إلي..كيف أجازيه؟إيناس ثابت2021-02-28 17:39:16
** المحتالين المستتر منهم والمستخبى **** المحتالين المستتر منهم والمستخبى **عصام صادق حسانين2021-02-27 23:54:38
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر